النسخة الثالثة من مهرجان أصداء الواحة طاطا

تنظم الجمعية الإقليمية للتنمية والمحافظة على التراث – طاطا المهرجان الإقليمي الثالث أصداء الواحة لتثمين المنتوجات المجالية والمحافظة على التراث من 15 إلى 18 نونبر 2017 بمدينة طاطا تحت شعار: “الواحة والتراث في خدمة التنمية”

وهذه التظاهرة الثقافية والفنية مناسبة للتعريف بمؤهلات إقليم طاطا الذي يزخر بالمعالم التراثية العريقة والمنتوجات المجالية الوافرة، و كذا إشعاع هذا الإقليم كمنطقة ايكولوجية لوفرتها على اكبر واحات النخيل على الصعيد الوطني.

ستعرف هذه الدورة برمجة متميزة يتناغم فيها السؤال الثقافي والعلمي بمثيله التراثي التنموي والاجتماعي والفني والرياضي في إطار المسعى العام إلى تعميق الشعار وتثمين المنتجات المجالية من خلال تعبئة الموارد البشرية والمادية للنهوض بالمنتوج المجالي الواحاتي الذي يراهن عليه الجميع لتحقيق تنمية مستدامة بالإقليم.

وكعادته سيكون جمهور مهرجان أصداء الواحة هذه السنة على موعد مع سهرات فنية متنوعة بمشاركة ألمع الفرق الفنية المحلية والجهوية والوطنية يحييها فنانون متألقون من الساحة الفنية المغربية: مجموعة أرشاش علي شوهاد، الرايسة فاطمة تمنارت، مجموعة المشاهب، الفنان حمو عكوران، مصطفى الكمراني، نجوم طاطا، فرقة إحيا بوقدير وكريم نجوم سوس وفرق التراث المحلي المتنوع العربي منه و الأمازيغي بإقليم طاطا وكذا فنانون قادمون من دول السنغال، مصر، الأردن والإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى كرنفال احتفالي يتوج فقرات الدورة ويبرز المقومات الثقافية والفنية بالإقليم، كما سيعرف أيضا أنشطة رياضية (دوري إقليمي في كرة القدم، سباق على الطريق، مسابقة في الشطرنج….)، وسيخصص المهرجان ندوات علمية ودورات تكوينية من تأطير خبراء من مختلف التخصصات ذات علاقة بميدان التراث – التغذية – التواصل – المنتجات المجالية لفائدة الفلاحين والجمعيات والتعاونيات المشاركة في معرض المنتجات المجالية الذي يعد مكسبا أساسيا للمنطقة، وتروم هذه الدورة إلى تشجيع وتعزيز مبادئ الاقتصاد الاجتماعي التضامني من خلال خلق دينامية اقتصادية تستفيد منها التعاونيات الفلاحية بالمنطقة تثمينا لمنتوجاتها وحفاظا على طابعها التقليدي.

مهرجان أصداء الواحة في دورته الثالثة سيجمع بين الفائدة والفرجة بفقراته الهادفة ذات القيمة المضافة تحت مظلة المزج بين الفن والتنمية وبرامجه الفنية والثقافية المتكاملة وأنشطته الرياضية المتنوعة وتقاليده الاحتفالية العريقة، ويبقى هذا الحدث فعلا تراثيا ونشاطا إشعاعيا يعمل في اتجاه تثمين الموروث المادي واللامادي للمجال الترابي للواحات بإقليم طاطا والحفاظ على تنوع روافد الهوية الوطنية وتعزيز الشعور بالانتماء إليها.

عن اللجنة المنظمة

2017-11-10 2017-11-10
المشرف العام