“نصاب” يقع في قبضة الشرطة بباحة المحكمة الابتدائية بانزكان

أفلح عناصر الشرطة المتواجدين بباحة المحكمة الابتدائية بانزكان صبيحة الامس الاثنين من القاء القبض على “نصاب” بتهمة الإحتيال والنصب على أحد مرتفقى المحكمة موهما اياه بكونه خبير قانوني.

وقالت مصادر مطلعة، أن تفاصيل الواقعة بدأت حينما غاب “النصاب” لمدة عن الضحية، وعند ولوج هذا الأخير المحكمة صادفه وعلى أثر شجار بينهما، وصلت صداه مرفق النيابة العامة، حيث اعطى السيد وكيل الملك تعليماته الفورية بالقاء القبض على النصاب رفقة الضحية.

وتابعت ذات المصادر، أنه تم اعتقال “النصاب” وتم الإحتفاظ به رهن إشارة البحث الذي أجري تحت إشراف النيابة العامة، ومن المنتظر ان يمثثل في أولى جلساته في حالة اعتقال غدا الأربعاء.

وقالت مصادر “لسوس 24” أن العملية منذ إنطلاقها أسفرت عن سقوط عدد من السماسرة في قبضة الأمن تم إداعهم السجن. نفس المصادر تحدثت عن إشادة المجتمع المدني وجمعيات حقوقية “بالحرب على السماسرة” التي شنتها مصالح النيابة برئاسة الأستاذ “محمد حبشان” وكيل جلالة الملك بالمحكمة الإبتدائية بإنزكان، مؤكدين أنه منذ تعيين هذا الإطار القضائي بمحكمة إنزكان واصل إلى جانب ذ:عز الدين الخو رئيس المحكمة، حربهم على الوسطاء والسماسرة الذين كانوا يترددون على مختلف فضاءات المحكمة للتأثيرعلى السير العادي للقضاء.

المراسل

2018-01-09
المشرف العام