وفاة شابة بعد سقوطها من عمارة سكنية بالحي المحمدي بأكادير

سقطت شابة في مقتبل العمر اليوم الثلاثاء من طابق إحدى العمارات السكنية المتواجدة بالحي المحمدي بأكادير ما أدى لوفاتها على الفور.

وأفادت مصادر محلية ، أن الضحية كانت تتحدث مع شخص يرجح أنه حبيبها عبر هاتفها النقال بشرفة الشقة التي تقطن بها، قبل أن تهوي نحو الأسفل.

وأضافت ذات المصادر، أن الشابة العشرينية لقيت حتفها على الفور جراء الارتفاع المهول الذي سقطت منه، وكذا لقوة الاصطدام الذي تعرضت له إثر ارتطام رأسها بالأرضية الإسمنتية الشيء الذي لم يترك لها أية فرصة للنجاة.

وتتضارب الآراء حول ما إذا كانت الهالكة أقدمت على وضع حد لحياتها والانتحار برمي نفسها بشكل متعمد أم أن الحادث عرضي، وهو ما ستسفر عنه نتائج التحقيق الذي فتح حول النازلة.

2018-08-07 2018-08-07
عبد الرحمن اسعيدي