أولاد تايمة: مصالح الأمن تفك لغز سرقة مدرسة “بدر” بحي الشنينات وتسترجع المسروقات

تمكنت مصالح الامن بمدينة أولاد تايمة من فك لغز عملية السرقة والتخريب الذي تعرضت له مدرسة “بدر” بحي الشنينات بالمدينة نهاية الشهر الماضي من طرف مجهولين قاموا بالإستلاء على مجموعة من محتويات المدرسة المذكورة.

وفي التفاصيل، ذكرت مصادر سوس24 أن عناصر الشرطة القضائية التابعة لمفوضية الشرطة بمدينة أولاد تايمة تمكنت من الوصول إلى الأشخاص الذين قاموا بالدخول لمدرسة بدر بحي الشنينات وسرقوا مجموعة كبيرة من متعلقات المؤسسة ويتعلق الأمر بحواسيب و”لوحات إليكترونية” “طابليت” وصنابير بالإضافة إلى معدات أخرى.

وبلغ عدد الموقوفين ستة أشخاص منهم شخصين أحدهما قاصر قاما بإقتحام المؤسسة وأربعة أشخاص اخرين تمت متابعتهم بتهمة إخفاء المسروق.

جدير بالذكر أن مجموعة من المدارس بمركز مدينة أولاد تايمة ومداشرها لا تتوفر على حراسة أمنية ما يجعلها لقمة سائغة لضعاف النفوس. فرغم تعرضها للسرقة والتخريب لعدة مرات إلا أن الجهات المسؤولة بالمؤسسات المذكورة لم تستوعب الدرس وتخصص حراس مداومين بالمدارس.

هذا وقد تم وضع العنصرين اللذين إقتحما المؤسسة في الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة في حين تم تقديم الاخرين في حالة سراح. كما تم إرجاع جل المسروقات لإدارة المؤسسة.

2018-08-08
عبد الرحمن اسعيدي