القليعة: لقاء تحسيسي بامتياز لفائدة تلاميذ وتلميذات مؤسسة أجيال سوس

أشرف كانسي
سلايدرمجتمع
23 أبريل 2021آخر تحديث : الجمعة 23 أبريل 2021 - 2:45 مساءً
القليعة: لقاء تحسيسي بامتياز لفائدة تلاميذ وتلميذات مؤسسة أجيال سوس

احتضنت مؤسسة أجيال سوس الخصوصية القليعة أمس الخميس 22 ابريل 2021، قافلة ” البرنامج الإقليمي للتحسيس والتوعية حول المخاطر الصحية والنفسية لفائدة التلميذ ” وذلك في إطار حملة تحسيسية حول سبل الوقاية من ڤيروس كوڤيد 19 المستجد، مع الإحاطة بآليات الدعم النفسي للمتعلمين.

استفاد من هذه الحملة تلاميذ مستوى السادس ابتدائي وتلاميذ مستويات الثانوي الاعدادي، بتنسيق بين جمعية الحياة الطبية بجهة سوس ماسة، وجمعية الأمان للبيئة والتنمية، وجمعية ڤوتير للإبداع التكنولوجي والعلمي، وبشراكة مع المديرية الإقليمية إنزگان- أيت ملول، والسلطة المحلية تحت شعار : ” باحترامي للإجراءات الوقائية.. أحمي نفسي وأحمي غيري “.

هذه القافلة التحسيسية و التي حلت ضيفاً على مؤسسة أجيال سوس الخصوصية القليعة، أطرها كل من الأستاذ و الفاعل الجمعوي محمد الطيبي، و المساعدة الإجتماعية فوزية مناصر، والاستاذ ورئيس جمعية حماية المستهلك محمد سوسان، و الاستشاري النفسي والخبير الدولي الكوتش محمد الفقير.

وأشار الأستاذ و الفاعل الجمعوي محمد الطيبي، في تصريح لجريدة ’’سوس24’’، أن هذه الحملة تروم نشر الثقافة الصحية والنهوض بقيم التربية الصحية في صفوف المتعلمات والمتعلمين، “إيمانا منا بأن المؤسسة التعليمية هي المكان الأمثل لتوعية المتعلمين وبالتالي نقل هذه القيم إلى أسر التلاميذ”.

وقد لقيت هذه الحملة التي اشرف عليها الطاقم الإداري والتربوي، تجاوبا واستحسانا من لدن التلميذات والتلاميذ، وتعرفوا من خلاها على طرق الوقاية من الإصابة بكورونا، وأعراضه ثم مجموعة من النصائح والتوجيهات المرتبطة بالسلوكات النفسية والصحية، اضافة الى التحسيس بأهمية حسن الاستهلاك في مختلف المنتوجات .

37b2da22 acb6 4bc9 a888 5cd4cb6ea4e5 - جريدة سوس 24 الإلكترونية518abe44 4936 4182 a703 24857f0fbc49 - جريدة سوس 24 الإلكترونيةebb42c8b 3958 4433 9547 d98cb0319d42 - جريدة سوس 24 الإلكترونية
رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.