بعدما اتهمته بالتحرش الجنسي.. قضية الفنانة نجاة خير الله وطارق البخاري تدخل منعطفا جديدا

أشرف كانسي
ثقافة وفنونسلايدر
30 أبريل 2021آخر تحديث : الجمعة 30 أبريل 2021 - 1:19 صباحًا
بعدما اتهمته بالتحرش الجنسي.. قضية الفنانة نجاة خير الله وطارق البخاري تدخل منعطفا جديدا

يبدو أن قضية الفنانة نجاة خير الله والممثل طارق البخاري، أخذت منعطفا جديدا، بعد تسريب التسجيلات الصوتية التي جمعتها، عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وحسب منشور للممثلة نجاة خير الله، فإنها قامت بوضع شكاية ضد الممثل طارق البخاري.

وكتبت الممثلة عبر صفحتها الرسمية بالفايسبوك، “أعلم كل من يحبني ويصدقني القول ويثق بي ويساندني في محنتي نساء ورجالا وهيئات حقوقية في أن شكايتي وبإذن الله تعالى قد أخذت طريقها إلى القانون المغربي النزيه ليبث فيها كجريمة ” تحرش ” شنيع مورس في حقي لسنين و عاد من ثلاثة أيام ليخنقني و نحن بالشهر الكريم.

وطالبت الممثلة من جمهورها أن يساندها في محنتها، ويستمر في دعمها، قائلة “إنني أستمد قوتي منكم وأنا بهذه الظروف الصعبة”.

وسبق للممثلة، نجاة خير الله أن اتهمت البخاري بالتحرش بها جنسيا، مشددة على أنها ليست المرة الأولى التي يحاول استفزازها والتربص بها.

وأوضحت في تدوينة مطولة أرفقتها بـ “سكرين شوت” لمحادثة جمعتها بالبخاري يقوم من خلالها بـ “التحرش” بها، أنها عانت منذ سنين “مع زميل أشفع له كل مرة زلاته”.

وأضافت ” البارحة وكما كل ليلة مع ساعة الفجر بعث لي بكلام مسيء ولم يكترث لإنذاراتي واستفزني لأدخل معه في مشاحنة كتابية وتسجيلية ما فيها ما يتسمع، أنشر هذا كإنذار علني لهاد السيد الذي تمادى ووصل لحد مغازلتي بفجر رمضان وسب أمي”.

وأكدت الممثلة الشهيرة أنها شاركت متتبعيها اثنين فقط من “سكرينات” “ما فيها مايتشاف وما يتسمع من الطرفين، حيث استفزني ونقيت ليه وذيناته حتى أنا”.

ومن جهته، قال البخاري في منشور على “الفيسبوك”، “أعتذر على الكلام النابي السوقي في التسجيل هادي مريضة والكل في الميدان عارف أنها من نهار بداو فيها المشاكل وطفاو عليها الأضواء وهي كتحاول دير البوز بأي طريقة”.

وأضاف “هاد المدة بدات كضور بيا وكتستفزني ببحال هاد الكلام بعد ما بداتها بالتحلوين والكلام الرنان دازت البارح للاستفزاز بالسب والشتم”.

كما انتشر لنجاة خير الله، على عدد من الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعية تسجيل صوتي تتلفظ فيه بعبارات قبيحة تجاة طارق البخاري.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.