طبيب يحاول اغتيال المخلوع حسني مبارك في المركز الطبي العالمي

ذكر تقرير صحفي، السبت 19 نونبر، أن الرئيس السابق حسني مبارك تعرض لمحاولة اغتيال داخل المركز الطبي العالمي العسكري الذي يرقد به حالياً. ونقلت صحيفة “الفجر” عن مصادر لم تكشف عنها ، ان مبارك ، الذي يتلقى العلاج بمستشفى المركز الطبي العالمي تعرض لمحاولة اغتيال، على يد ضابط طبيب برتبة رائد، داخل المستشفى، يوم 3 نونبر الجاري ، لتكون هذه العملية، هي الأولى من نوعها ضد مبارك، بعد أحداث ثورة 25 يناير. ولفتت المصادر إلى أن محاولة الاغتيال حدثت في الساعة الثامنة صباح 3 نونبر، أثناء دخول الطبيب إلى الجناح الخاص بمبارك، لعمل تحليل نسبة السكر، حيث حاول خنقه، إلاّ أن فريق الحراسة أمسك به وقبض عليه، ورفضت المصادر ذكر اسم الطبيب الذي تم تسليمه إلى النيابة العسكرية. وذكرت الصحيفة أن مبارك تعرض لارتفاع في ضغط الدم، وطالب بزيادة الحراسة، واختيار فريق علاج متخصص، كان تابعاً لرئاسة الجمهورية، وبالفعل تمت الاستعانة بثلاثة من أطباء رئاسة الجمهورية.

2011-11-20 2011-11-20
المشرف العام