وقفة بأولاد برحيل ضد “تواطؤ” السلطة مع “الحمامة”

احتج المآت من سكان مدينة أولاد برحيل بتارودانت بعد صلاة عصر يوم الجمعة 25 نونبر أمام باشوية المدينة ضد ما اعتبروه تواطؤا مكشوفا لباشا اولاد برحيل مع لائحة “الحمامة”.

وقال المحتجون إن الباشا عيّن في مكاتب التصويت موظفين بالبلدية استفادوا من عطلة طيلة فترة الحملة الانتخابية وشاركوا فيها مع حزب التجمع الوطني للأحرار.

ورصد عدد من المحتجين موظفين آخرين ببلدية أولاد برحيل يطرقون أبواب المنازل حاثين الناخبين على التصويت لفائدة “الحمامة”، كما قال بعض المحتجين في اتصالات هاتفية مع “هسبريس” إن أعوانا للسلطة المحلية كانوا يقفون أمام مكاتب تصويت موجهين الناخبين بطرق مباشرة للتصويت لصالح “الحمامة”.

وحسب مسؤول حزبي بتارودانت فإن أحزاب العدالة والتنمية والاستقلال والاتحاد الاشتراكي والأصالة والمعاصرة ستصدر بيانا مشتركا في ما يقولون عنه تواطؤا للسلطة المحلية مع حزب التجمع الوطني للأحرار. هسبريس

2011-11-25 2011-11-25
المشرف العام