تمازيغت أو منبر الهفوات الإعلامية

موحا أوعلي:

في النشرة المسائية لأحد أيام الأسبوع الماضي و في سابقة خطيرة، بث طاقم و مدير أخبار و مقدم النشرة بتمازيغت قصاصة خبرية و روبورطاجا حول نشاط مدرسي لروض خصوصي يسمى(د) كي لا نقوم نحن ايضا بعمل علاقات عامة مجانية كما فعل طاقم قناتنا المخيبة للأمل. قد يتساءل البعض ما المحظور من بث روبورتاج عن روض إيطو و دنيا و سكو؟أقول لهم،أسف لكن، المحظور في الأمر أن الإطار القانوني لتمازيغت هي قناة عمومية، و أي مادة إشهارية لها ضوابط و إطار خاص، و لا يجب أن تبث في الحيز الزمني الإخباري،لأن ما يقوم به الروض ليس مصلحة عامة بل هو مقاولة خاصة بهدف ربحي. و لمسؤولي قناة ” أيت بضاض د أومارك” نهمس و نقول نتمنى أن لا تكون الشائعات حول إقصاء خريجي الصحافة الحقيقيين-من أسامر خاصة- لتوظيف أطر غير صحفيين مائة بالمائة،بمبرر المناطقية أو السبق “السلالتي لبعض الاسماء”المجحفان في حق أداء القناة و الخدمة العمومية و تيموزغا على حد السواء .

2014-06-24 2014-06-24
المشرف العام