داعش تعتزم التمدد الى الاراضى اليمنية بعد ضغوط البنتاغون

اكد تقرير لمنظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان وجود استيراتيجيات لدى تنظيم الدولة الاسلامية بالعراق والشام للتمدد داخل الاراضى اليمنية والسيطرة على كافة المناطق الحدودية بين السعودية واليمن وكذا التمدد داخل الاردن ولبنان والسودان.

واشار المكتب الاستشارى للمنظمة برئاسة زيدان القنائى ان الضربات الامريكية لتنظيم داعش بالعراق الذى اعلن مؤخرا قيام الخلافة الاسلامية دفعت التنظيم الى محاولات لتشكيل جيش جهادى مليونى من كافة الجهاديين المهاجرين للعراق وسوريا مع هجرة عدد كبير من التنظيمات الجهادية من القوقاز والشيشان وافغانستان وباكستان وماليزيا واسيا وافريقيا للشرق الاوسط ومبايعة غالبية تلك التنظيمات لتنظيم داعش لفتح كافة الدول العربية واسقاط الانظمة الحاكمة .

واشارت المنظمة الى ان تنظيم داعش يسعى للسيطرة على المناطق النفطية بالعراق واقليم كردستان والتمدد بدول مجلس التعاون الخليجى للسيطرة على النفط اضافة لاستخدام ورقة مسيحيو الشرق الاوسط بالعراق ولبنان ومصر والاقليات للضغط على الغرب مما ينذر بتهجير التركمان و الدروز والمرشدية ومسيحيو مصر ولبنان .

واوردت المنظمة ان حالة السخط الشعبى بالشرق الاوسط حيال الانظمة السياسية الحاكمة وتزايد معدلات الفقر والتعذيب والاعتقالات وحماية الانظمة الحاكمة للراسمالية الفاسدة يؤدى لاحقا الى تغلغل الجهاديين بالمنطقة وانضمام الاف للقتال بصفوفها مما ينذر بكارثة كبرى بالمنطقة.

2014-08-13 2014-08-13
المشرف العام