سلايدر

الاعلامي ابراهيم باوش: تحتاج الامازيغية الى اعلام مهني تنافسي

عبد اللطيف بتبغ : سوس24
صرح الاعلامي الأمازيغي السيد ” إبراهيم باوش “- يسار الصور- لسوس24 فورة انتهاء الندوة المنظمة من طرف منتدى شباب أزطا يوم السبت 14 دجنبر 2014 بمدينة الدشيرة الجهادية و التي ناقشت موضوع ” الأمازيغية و السياسات القطاعية”، بأن ” المشكل الذي تعاني منه الأمازيغية هو عدم توفرها على اعلام قوي حقيقي يخدم القضية، فالاعلام اليوم يخدم الكثير من القضايا المعقدة و يساهم في ايجاد حلول لها و عليه لا يمكن للاعلام إلا ان يساعد في الدفع بملف القضية الأمازيغية الى الامام”.
فبالنسبة للاعلامي ” إبراهيم باوش ” القضية الأمازيغية قضية شعب و الشعب إنسان و هذا الأخير هو الذي ينتج و يسير الاعلام بطريقته الخاصة لكي يحل قضاياه و ليس العكس.
يسترسل السيد ” ابراهيم باوش ” الكلام قائلا: ” الاعلام عبارة عن منظومة صنعت من قبل الكائن البشري حسب حاجياته، لكن في حالة الأمازيعية و جب على الفاعل الامازيغي صناعة اعلام خاص به قادر على المنافسة و يتوفر على نصيب وافر من المصدلقية و المهنية ” .
و نحن نتحدث عن الاعلام سجلت سوس24 غياب تغطية القنوات الوطنية المرئية لهذا النشاط الذي يهم فئة واسعة من شابات و شباب المغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى