دواوير بجماعة ايت مزال تستنجد بالجهات المسؤلة من أجل فك العزلة عنها

أفاد مصدر حقوقي أن سكان دواوير ايزوكاين بجماعة ايت مزال التابعة لإقليم اشتوكة ايت باها. يعانون من العزلة بسبب الطريق الترابية المؤدية لايت باها، و يبلغ طول هذا المسلك الطرقي الترابي 6 كيلومترات. و يربط بين دواري ابرباضن و سيصيض عبر امرزكان،

و ذكر نفس المصدر، أن ساكنة دواو ير توريرت ايزوكاين، امرزكان، ابرباضن و اكادير وانكارف. تعاني من التهميش و العزلة، حيث تجد صعوبة كبيرة للتنقل من أجل قضاء مختلف المصالح الاجتماعية و الإدارية و الصحية. مضيفا إلى أن هذه الإشكالية تتفاقم مع كل موسم أمطار و تنقطع فيه الطريق مما يجعل الساكنة في عزلة تامة عن العالم الخارجي.

وحسب نفس المصدر فإن سكان الدواوير المتضررة، تطالب بتعبيد هذه الطريق ممثلين بجمعيات و قعت على ملتمس مشترك لبناء و تجهيز هذه الطريق. ويتوقع بعض الناشطون في المجال الجمعوي إستفادتهم من هذا المشروع بالإضافة الى دواو ير ايزوكاين العشرات من الدواويرى تابعة لثلاث جماعات قروية، ايت مزال، تيزي نتاكوشت و اداوكنيضيف.

و تعمل الجماعة الترابية لايت مزال جاهدة لإنجاز هذا المشروع الهام بعد أن ساهمت في تعبيد عدد كبير من الطرق بترابها. مما يعلق أمال الساكنة و الجمعيات، في أن تنال الطريق نصيبا من اهتمام الجهات المسؤولة وإعطاء الأولوية لهذه الطريق التي أنجزت دراستها التقنية منذ اكثر من ستة عشر سنة بإلحاح من الساكنة المتضررة .

و جدير بالذكر أن الساكنة قد سئمت من كثرة الترقيع والإصلاح بسبب عامل الإنجراف الذي يدفعها في كل مرة لطرق أبواب الجماعة والجمعيات لخلق مسلك لطلبة المدارس و المرضى و المتسوقين المتجهين لايت باها. مع العلم أن هذا الحل يعتبر ترقيعيا فقط وأن مشروع بناء و تجهيز الطريق بمعايير تقيها من عوامل التعرية أمر لابد منه لتأمين العيش الكريم وتحقق السلامة الطرقية.

2017-01-05 2017-01-05
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

المشرف العام