“الأمازيغية: تأملات ثقافية ورهانات سياسية” موضوع دائرة مستديرة بورزازات

بمناسبة رأس السنة الأمازيغية الجديدة 2967/ يناير 2017 نظمت الجمعية المغربية للبحث والتبادل الثقافي فرع ورزازات، نظمت اليوم ببلدية ورزازات نشاطا إشعاعيا على شكل دائرة مستديرة حول ” الأمازيغية: تأملات ثقافية ورهانات سياسية ” من تقديم الأستاذ الباحث في الثقافة الأمازيغية السيد رجب ماشيشي وتقرير السيد حسن كوجوط.

تواجد بالقاعة عدد لا بأس به من الجمهور المهتم بالمجال الثقافي عموما والأمازيغي خصوصا.

ذكر المحاضر بمناسبة الحدث الأول وهو السنة الأمازيغية الجديدة وقدم توطئة حول الأمازيغية ، فهي تاريخ وهوية وحضارة قبل أن تكون لغة قائمة بذاتها والدليل على ذلك أن دستور 2011 اعترف بها رسميا إلى جانب العربية وهو نتاج تضحيات جسام ، وخطوة خطوة بدأت جمعيات أمازيغية تتأسس واحدة تلوى الأخرى (ج.ح.ب.ت.ث ) منظمة تماينوت، ذكرت بالوضع القديم الذي تعيشه الأمازيغية قديما ، أما الآن فقد بدأ الوعي بالذات خصوصا في مرحلة التسعينات لكن لزم قرار سياسي فاعل أشاد بالمبادرة الملكية في إنشاء المعهد الملكي للثقافة الأمازيغية والذي يبقى دوره ثقافي وطابع له صلاحيات محدودة ، وأن الأمازيغية لا تزال يطالها الحيف والتمييز والدليل على ذلك الاعتقالات في صفوف كل من ينادي بالأمازيغية ، وأكد على ضرورة الانتقال من الثقافي إلى ما هو سياسي للظفر بنصيب ولو بسيط من الكعكة من الدعم . إذن فالإنتاج غزير وبتنوع بين الشعر والرواية ….وذكر بالعشرات من الأسماء من فنانين وشعراء ومبدعين وكتاب ومفكرين.

ختم مداخلته بمقولته الشهيرة: ” الثقافي بدون السياسي أجوف، والسياسي بدون الثقافي أعمى. ” بعد ذلك ذكر السيد المقرر حسن كوجوط بخلاصة المحاضرة وفتح باب النقاش والحوار للحضور الكريم بالتدخل.

وكانت التدخلات في المستوى ولامست كل الجوانب الثقافية والاجتماعية والسياسية والتعليمية.

2017-01-09 2017-01-09
المشرف العام