تفاصيل إيقاف شبكة لتزوير ” الفيزا ” بتزنيت

ابوكمال

اوردت مصادر محلية باكادير أن مصالح الدرك الملكي بمدينة تيزنيت قامت بتوقيف شاب عشريني ،ينحدر من دوار “بيوراين” التابع للجماعة الترابية المعدر الكبير إقليم تيزنيت على خلفية تورطه في عملية تزوير فيزا شنغن.

وحسب ذات المصادر فان فصول هذه القضية التي إستأثرت بتتبع الرأي العام المحلي تعود إلى لحظة تقدم الموقوف بطلب الحصول على تأشيرة تخول له الدخول للأراضي الفرنسية ؛لدى القنصلية الفرنسية بأكادير، هذه الأخيرة التي رفضت طلبه بسبب عدم إستوفائه للمعايير والشروط اللازمة لذلك ،وأثناء خروجه من مقر القنصلية تفاجأ بتوقيفه من طرف أحد الأشخاص الذي إستفسره إن كان قد حصل على « الفيزا» ، فأجابه “الموقوف ” بالنفي لعدم استكماله لجميع الوثائق المسطرية اللازمة للتأشيرة فعرض عليه ذاك الشخص المساعدة من أجل تحقيق حلمه في العبور للفردوس الفرنسي مقابل مبلغ مادي قُدر بــ 35 ألف درهم شريطة أن يتسلم منها مبلغ 10 آلاف درهم لتجميع الوثائق المطلوبة.

وبعد استكماله لجميع الوثائق ربط الإتصال بالضحية من أجل تسليمه ملفه كاملا قبل أن يقوم هو بحجز موعد بالقنصلية لدفعه شخصيا وفق ماهو معمول به، إلا أنه مرة أخرى قوبل ملفه بالرفض، بل أكثر من ذلك وجدت مصالح السفارة على أن جل الوثائق المقدمة في الملف مزورة، الشيء الذي أثار شكوكها بتواجد عصابة تقوم بالتزوير؛ ما دفع بها إلى مراجعة كافة الملفات المدفوعة للتدقيق فكانت المفاجأة كبيرة بعثورها على ملفات إضافية مزورة.

وعلى إثر ذلك ربطت الإتصال فورا بالمصالح الأمنية التي قامت بإستنفار جل أجهزتها وبفتح تحقيق سري ودقيق من أجل فك لغز هذه الوثائق المزورة وتحديد هوية الأشخاص المحتمل وقوفهم وراء هذه العملية.

كلمات دليلية ,
2017-02-02
المشرف العام