تقديم وتوقيع كتاب “دليل تدريس اللغة الامازيغية”

على هامش الدورة التكوينية لفائدة أساتذة التعليم الابتدائي بالعالم القروي في موضوع : ” بيداغوجية تدريس اللغة الأمازيغية ” والمنظمة من طرف نظم منتدى الواحة للتنمية و التواصل اليوم السبت 25 مارس 2017 بمدرسة حي المسيرة الابتدائية ببويزكارن، قام الأستاذ محمد ارجدال بتقديم ورقة عن كتاب “دليل تدريس اللغة الامازيغية” للأستاذ رشيد نجيب والذي صدر أواخر سنة 2016 بمطبعة سونتر امبريموري بايت ملول ضمن منشورات جمعية بويزكارن للتنمية والثقافة. والكتاب عبارة عن دليل عملي بمحتوى بيداغوجي وديداكتيكي للمساهمة في إغناء ورش تعليم وتعلم اللغة الأمازيغية.

كما عرف بمؤلف الدليل الأستاذ رشيد نجيب وهو أستاذ مكون بالمركز الجهوي لمهن التربية و باحث في اللسانيات الامازيغية مؤلف لعدة كتب بالغة الامازيغية منها : مجموعة قصصية “تاوكرات” سنة 2009 ثم ترجمة كتاب البؤساء لفكتور هيكو بالامازيغية و مجموعة قصصية للأطفال “اغردا دوموش” كما كتب العديد من الدراسات بالعربية ضمن أعمال مشتركة واشرف على تنسيق مجموعة من الأعمال المشتركة إلى جانب الأستاذ مصطفى أشبان منها:ـ كتاب ” الأدب الأمازيغي معالم وأبعاد” ثم كتاب ” دراسات حول الأمثال الامازيغية” ضمن منشورات جمعية بويزكارن للتنمية والثقافة .ويتضم الدليل عدة محاور وبتفصيل مدقق منها:

ـ الإطار المرجعي لتدريس اللغة الامازيغية.

ـ مدخل إلى الكتابة الامازيغية.

ـ منهاج تدريس اللغة الامازيغية .

ـ تدريس اللغة الامازيغية وفق المقاربة بالكفايات.

ـ تحليل بنية الكتاب المدرسي الخاص باللغة الامازيغية.

ـ التسلسل الزمني لأنشطة دروس الأمازيغية.

ـ الإطار الديداكتيكي لتدريس اللغة الامازيغية.

وقد عزز الأستاذ محمد ارجدال في تقديمه للكتاب بشهادة احد المهتمين بمجال التربية بالمغرب ألا وهي شهادة الدكتور عبد الجليل شوقي المدير الجهوي لمركز مهن التربية بكلميم الذي قال في تقديمه للكتاب :” يندرج الجهد القيم الذي قام به الأستاذ المكون رشيد نجيب والمتمثل في تأليفه لكتاب “دليل تدريس اللغة الامازيغية” في سيرورة الجهود التي يقوم بها الباحثون الشباب، مدفوعين في العطاء والإبداع، وبالغيرة على هذا الكنز الوطني والسعي لتحصينه وتطويره، وبالإحساس بثقافة الواجب التي تحتم توفير أسس ديداكتيكية ثمينة بمساعدة الممارسين والمؤطرين على أداء مهامهم المهنية وهو جهد تحتاجه الخزانة التربوية المغربية المفتقرة إلى مثل هذا الكتاب والمراجع، فهو بذلك إضافة نوعية متخصصة في مجاله”.

وختم اللقاء التربوي حول بيداغوجية تدريس اللغة الامازيغية بحفل توقيع للكتاب حضره مجموعة من أساتذة اللغة الامازيغية والمهتمين وفعاليات المجتمع المدني.

2017-03-28 2017-03-28
المشرف العام