بسبب تفرغه للدراسة الجامعية، مفتش يهدر الاف الساعات من الزمن المدرسي وحقوقيون يطالبون حصاد بالتدخل

هشام الهواري:

تتوقف الدراسة من حين لأخر وخارج فترات العطل المدرسية الرسمية بأزيد من 92 دوار بالعديد من الجماعات القروية التابعة لدائرة تالوين وأولاد برحيل بإقليم تارودانت حيث تتفاجأ مئات الأسر بعودة أبنائهم من مدارسهم بعد قطعهم لمسافات طويلة عبر مسالك وعرة بجبال الأطلس الكبير دون حصولهم على الحصص التعليمية المبرمجة لذلك اليوم ، ليقضي هؤلاء التلاميذ وقتهم بعيدا عن نظر أوليائهم وعن أية مراقبة مما يعرضهم للعديد من الأخطار ، وفي كل مرة يتساءل اباء وأولياء التلاميذ عن السبب ، يخبرون أن المفتش جمع الأساتذة للقائه بإحدى المدارس بتالوين تارة وبأولاد برحيل تارة أخرى.

الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان وبعد تواصلها مع من يهمهم الأمر اتضح لها أن الأمر يتعلق باجتماعات دورية يضطر أحد المفتشين إلى تنظيمها من أجل الحفاظ على التواصل مع الأساتذة، خاصة بعد تفرغه لدراسات الماستر بكلية الشريعة والقانون بأيت ملول والتزامه بالحضور خلال أغلب أيام الأسبوع. وقد وجه المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان مراسلة للسيد وزير التربية الوطنية يطالبه فيها بفتح تحقيق في هدر الاف الساعات من الزمن المدرسي لمئات التلميذات والتلاميذ المتمدرسين بأكثر من 15 مجموعة مدرسية منتشرة على المجال الترابي للعديد من الجماعات القروية بكل من دائرة تالوين ودائرة أولاد برحيل. كما طالب بالتدخل لوقف هذا الخرق الذي يمس الحياة المدرسية بالعالم القروي ، ويتعارض والمذكرات الوزارية التي تنص على احترام الزمن المدرسي واجراء اللقاءات والاجتماعات خارج أوقات الدراسة.

إليكم نص الرسالة الموجهة الى السيد المحترم وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، والتي حصلت سوس 24 على نسخة منها:

الموضوع : طلب فتح تحقيق في هدر الاف الساعات من الزمن المدرسي لأطفال العديد من الجماعات القروية بكل من تالوين وأولوز وأولاد برحيل بتارودانت.

سلام تام بوجود مولانا الإمام المؤيد بالله.

وبعد ، يتشرف المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان أن يتقدم إليكم بمراسلته هذه ليحيطكم علما بما بلغنا من معلومات حول التوقف الفجائي للدراسة من حين لاخر وخارج فترات العطل الرسمية بمجموعة من الدواوير والجماعات القروية التابعة لكل من دائرة أولاد برحيل ودائرة تالوين بإقليم تارودانت والتي تشكل روافد كل من المؤسسات التعليمية: م/م تاركة – م/م محند وسعدان السكتاني- م/م طلحة بن الزبير- م/م طارق بن زياد – م/م عمرو بن العاص – م/م إمغيض – م/م الزعفران – م/م سيروا- م/م الفراهيدي- م/م أيت عيشت – م/م الرزاكنة – م.م النهضة – م/ م علال بن عبد الله – م/ م تيزي نتاست و مدرسة تالوين القصبة حيث سجلت حالات التوقف عن الدراسة تلك خلال هذا الموسم الدراسي في أيام : السبت 08 أكتوبر2016 – السبت 15 أكتوبر 2016 – الجمعة 24 فبراير 2017 – السبت 25 فبراير 2017 – السبت 07 يناير 2017 – السبت 11 مارس 2017. و في كل مرة تتوقف فيها الدراسة ، يعزى ذلك لاجتماعات الأساتذة بأحد المفتشين التربويين الذي يروج عنه أنه تفرغ للدراسة بالسلك الثالث بجامعة ابن زهر باكادير في شعبة لا علاقة لها بالتربية والتعليم ويحافظ على تواصله مع الأساتذة من خلال عقده للقاءات دورية بأحدى قاعات الدراسة بمدرسة بأولاد برحيل والتي لا تتسع للحاضرين لتتحول الاجتماعات الى دردشة تنفض بعد مدة وجيزة لينعموا بيوم عطلة على حساب الاف الساعات من الزمن المدرسي لمئات التلاميذ يتم تسريحهم نحو المجهول و يرغمون على قطع مسافات طويلة بالمسالك الوعرة لجبال الأطلس الكبير دون جدوى. إننا بالمكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، نعتبر ما يحدث باقليم تارودانت من هدر لألاف الساعات من الزمن المدرسي لمئات التلاميذ هو استهثار بحق أطفال العالم القروي في التعلم، كما يعاكس ما ترفعه الوزارة من شعارات الجودة والإصلاح ويخالف نصوص مذكراتها التي تنص بشكل واضح على احترام الزمن المدرسي للمتعلمين وعقد اللقاءات خارج وقت الدراسة . لذا فإننا نطالب سيادتكم بالتدخل العاجل والفوري بفتح تحقيق في ما ورد من وقائع وتصحيح هذه الوضعية التي تتكرر بعدة مناطق بتارودانت . وفي انتظار تفاعلكم الإيجابي مع مراسلتنا هذه تقبلوا سيدي فائق التقدير والإحترام. القنيطرة في 12 أبريل 2017

عن المكتب التنفيذي

2017-04-13 2017-04-13
المشرف العام