فاكس الى المدير الاقليمي للأمن بتارودانت من اجل تطهير فضاء مدرسة ابراهيم الروداني

ابراهيـم نايت علي:

يتحول فضاء مدرسة ابراهيـــم الروداني بدرب اقا وسط مدينة تارودانت كل ليلة الى مرتع خصب للمنحرفين وتجار خمور الماحيا والمخذرات، مع ما يواكب ذلك من شجار بين مدمني الخمور، حيث اصبح ولوج هذا الحي العريق الذي يضم صيدلية ليلية من المستحيل، نظرا لخطورة الوضع الذي يعيش على ايقاعه كل ليلة، خصوصا وان المنحرفين يعمدون الى اعتراض سبيل المارة تحت طائلة التهديد بالاسلحة البيضاء …

امام هذه الوضعية الخطيرة التي تهدد امن وسلامة ساكنة درب اقا وزبناء الصيدلية الليلة المتواجدة بها ، فان المدير الاقليمي للامن بتارودانت مدعو لتكثيف دوريات امنية بالفضاء السالف ذكره.

2018-04-03 2018-04-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

المشرف العام