حزب الاستقلال يناقش بأكادير واقع النمو الاقتصادي المتدهور بجهة سوس ماسة

عقدت رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين جهة سوس ماسة، يوم السبت الماضي، لقاء بأكادير تحت عنوان ” جهة سوس ماسة : أية حلول لإمكانيات في نمو متدهور”، وذلك بحضور عبد الصمد قيوح : المنسق الجهوي لحزب الاستقلال بجهة سوس ماسة، عبد اللطيف معزوز رئيس رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين، عبد المنعم كسوس : نائب رئيس رابطة الاقتصاديين الاستقلاليين، جمال الديواني الرئيس الجهوي لرابطة الاقتصاديين الاستقلاليين بجهة سوس ماسة.
اللقاء الاقتصادي عرف مداخلات للعديد من الفاعلين الاقتصاديين والسياسيين والاجتماعيين وبمساهمة الأساتذة والطلبة الجامعيين، حيث تم التركيز على أهمية الاشتغال الجدي والفعال من اجل حل المشاكل والعقبات التي تحول دون الرفع من مستوى الأداء الجهوي للمنطقة.
وفي ختام الملتقى الاقتصادي لجهة سوس ماسة، عرفت هذه التظاهرة العديد من الاقتراحات والتوصيات من طرف مختلف المشاركين في الورشات الثلاث، أهمها أهمية فصل النمو الاقتصادي عن الموارد المتاحة، تقييم النموذج القديم للتنمية في المغرب، شفافية ووضوح كل المعلومات المتاحة داخل السوق و التي تعد فرصا قيمية للرفع من مستوى المستثمر الصغير، العمل بنهج جماعي و تشاركي من اجل النهوض بالتنمية الاقتصادية، الاجتماعية و الثقافية داخل الجهة، تقييم السياسات العمومية داخل الجهة ومساهمة مختلف الفاعلين في إنشاء سياسات ومقترحات جديدة تهدف إلى ترسيخ مبادئ التنمية المستدامة، تفعيل دور الشباب داخل الجهة و إدماجهم في خطط و برامج العمل المقترحة، ضرورة العمل على تحسين ظروف اشتغال التعاونيات داخل الجهة، التحسين والرفع من جودة و كمية الإنتاج المحلي والتسويق خارج المغرب، إنشاء و تفعيل وسائل للمراقبة، للمتابعة و للتدقيق في مختلف القطاعات، العمل على التنمية و الرفع من مستوى الطبقة الوسطى، وأخيرا التفعيل والعمل بالوسائل الرقمية الحديثة والمتاحة لما تقدمه من مساعدات و تبسيط في المهام.
حزب الاستقلال يناقش بأكادير واقع النمو الاقتصادي المتدهور بجهة سوس ماسة
2018-07-12 2018-07-12
المشرف العام