أخبار بلاديسلايدر

إضراب عن العمل لأطباء المراكز الإستشفائية الجامعية بالمغرب يوم الخميس 06 شتنبر

ستعرف المراكز الإستشفائية الجامعية بالمغرب يوم الخميس 06 شتنبر إضرابا عن العمل للأطباء بجميع المصالح الإستشفائية ماعدا أقسام الإنعاش والمستعجلات مع تنظيم وقفات إحتجاجية بجميع المراكز الإستشفائية الجامعية (فاس، مراكش، الدارالبيضاء، الرباط ووجدة) إبتداء من الساعة 9 صباحا)، إليكم نص البيان:
عقدت اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين والمقيمين اجتماعا استثنائيا تدارس خلاله الحضور مستجدات الملف المطلبي لهده الشريحة من الأطباء وبعد ان اشاد الكل بنجاح الاضرابات التي قام بها الاطباء الداخليون والمقيمون في المراكز الاستشفائية الجامعية وما واكبها من تغطية إعلامية. أبدى الكل امتعاضهم من التأخر الغير المقبول لتفعيل الاتفاق المبرم مع وزارة الصحة ( 14شهر مضى على الاتفاق ولم ينفد ولو بند واحد) والدي تسبّب فيه قرار طائش و غير محسوب من طرف رئيس الحكومة قد يؤدي إلى إفراغ المستشفيات الجامعية من الأطباء،رغم الخصاص المهول والخطير، مما سينعكس سلبا على الوضع الصحي في المغرب ككل
إن مثل هده القرارات الغير المحسوبة العواقب ستجبرنا على المضي قدما في تصعيد خطير لا تحمد عقباه ان لم تسارع الحكومة من اجل حل هذا الملف الذي عمر طويلا وشابته التلاعبات والمراوغات ولغة سيمتها الاساسية الخشبية والتسويف . وقد كان الاجتماع مناسبة للوقوف على حالة الاحتقان والتذمر في صفوف الأطباء الداخليين والمقيمين جراء التراجع الخطير للوزارة الوصية عن الوفاء والالتزام ببنود الاتفاق المبرم مع اللجنة الوطنية مما ينم على حالة التشرذم والتخبط الذي تعيشه حكومة بنكيران في ضمان إستمرارية وتنزيل بنود الإتفاقات المبرمة مع الحكومة السابقة . واجمع الحاضرون على ضرورة اتخاذ خطوات نضالية تصاعدية حتى تحقيق مطالبهم المشروعة والمتمثلة في
●تفعيل الإدماج المباشر في الوضيفة العمومية مند السنة الأولى من الإقامة مع احتساب سنوات الاقدمية والإفراج عن رواتب الأطباء الحبيسة لأزيد من 10 أشهر
●التعويض عن الحراسة و المردودية و الأخطار المهنية مند سنة 2007
●تفعيل ملف التغطية الصحية والتامين عن مزاولة المهام للأطباء الداخليين المقيمين
●الإفراج عن باقي التعويضات المتفق عليها لصالح الأطباء الداخليين (600 درهم) والأطباء المقيمين (500 درهم)
●تحسين ظروف العمل الكارثية و المنعكسة سلبا على صحة المواطنين والأطباء على حد سواء.
وأمام كل هدا أجمع الحاضرون
1 اضراب وطني انذاري عن العمل بالمراكز الاستشفائية الجامعية(وجدة و فاس و الرباط و الدار البيضاء ومراكش) يوم الخميس 06 شتنبر بجميع المصالح الإستشفائية ماعدا أقسام الإنعاش والمستعجلات
2 تبرئة ذممنا من اي تماطل في تحقيق ملفنا المطلبي وتحميلنا كامل المسؤولية لحكومة السيد بنكيران في اية عواقب يمكن ان تحدث في المستقبل اذا ما استمرت في سياسة الاذن الصماء وكأن التاريخ يعيد نفسه وما معركة الكرامة لسنة 2011 منكم ببعيد
3 التّأكيد على أنّ اللجنة الوطنية للأطباء الداخليين و المقيمينٍٍ تضع الوزارة الوصيّة والحكومة المغربية أمام مسؤوليتهم التّاريخيّة للردّ بشكل إيجابيّ و حاسم على الملفّ المطلبي العادل لهذه الشريحة من الأطبّاء لتجنيب القطاع تبعات التّصعيد الحتمي و الخطير الّذي تتّجه إليه الحركة الاحتجاجيّة.
وحملت اللجنة كافة مسؤولية تفاقم هده الأزمة للوزارة الوصية والحكومة المغربية التي لازالت تتجاهل هدا الملف الخطير تحت غطاء ذرائع واهية وغير معقولة خاصة أمام تنامي الشعور داخل صفوف الأطباء ب«الحڭره» والغبن والغربة داخل وطنهم الذي وللأسف لم يجدوا فيه أبسط الشروط التي تحفظ كرامتهم وإنسانيتهم مما دفعهم للتفكير في وضع طلبات هجرة نحو بلدان تحفظ كرامة الأطباء. لدالك فإننا في اللجنة الوطنية نطالب السيد بنكيران رئيس الحكومة المغربية على خلق خلية أزمة لحل هدا المشكل الخطير والدي قد يعصف بالقطاع ككل بدل البحث عن تماسيح وطرهات لتغطية فشل الحكومة لنهوض بقطاع حيوي كقطاع الصحة
وتدعو اللجنة الوطنية كافة الغيورين على هدا الوطن من مسؤولين وممثلي الشعب والجمعيات الحقوقية و المدنية والمنابر الصحافية الشريفة والنزيهة لمساندة نضال هده الفئة المهضومة الحقوق.
وندعو كافة الأطباء الداخليين و المقيمين للالتفاف حول لجنتهم الوطنية المناضلة.

اللجنة الوطنية للأطباء

 الداخليين و المقيمينٍ

مراسلة المنسق الوطني
الدكتور التجاني عادل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى