الرصاص يلعلع من جديد بالمحمدية لتوقيف شخصين خطيرين وكلب من فصيلة شرسة

ذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني بأن موظف أمن برتبة مقدم شرطة يعمل بفرقة الدراجين بالمنطقة الإقليمية للأمن بالمحمدية، اضطر خلال الساعات الأولى من صباح اليوم الأحد، لاستعمال سلاحه الوظيفي من أجل السيطرة على كلب من فصيلة شرسة، تعود ملكيته لشخصين من ذوي السوابق القضائية العديدة في السرقة والاتجار في المخدرات.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني بأن دورية أمنية كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه بهما بعد أن تم ضبطهما متلبسين باعتراض سبيل المارة بواسطة السلاح الأبيض، قبل أن يعمدا إلى تحريض الكلب على مهاجمة عناصر الشرطة وتعريض سلامتهم للخطر، مما اضطر أحد أفراد الدورية الأمنية إلى استعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق خمس رصاصات مكنت من السيطرة على الكلب، فضلا عن توقيف المشتبه بهما.

وقد تم، حسب البلاغ، وضع المشتبه بهما تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

كلمات دليلية
2018-09-23 2018-09-23
عبد الرحمن اسعيدي