طاطا: قافلة التعبئة الإجتماعية للإدماج المباشر للأطفال غير الممدرسين

مراسلة-طاطا

نظمت المديرية الاقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي لطاطا، لقاء تواصليا حول “قافلة التعبئة الاجتماعية للادماج المباشر للاطفال غير الممدرسين” للحد من الهدر المدرسي، وذلك يوم الاربعاء 10 اكتوبر 2018 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا بقاعة الاجتماعات بمقر المديرية.

اللقاء عرف حضور كل من :
* السيد الخليل نوحي عن المجلس الاقليمي،
* السيد ابراهيم اليعقوبي رئيس فيديرالية امهات، اباء واولياء التلاميذ،
* السيد عبد السلام اعبد الرزاق عن جمعية امهات، اباء واولياء التلاميذ بثانوية الامام البخاري الاعدادية،
* السيد محمد لضميم رئيس مصلحة الشؤون التربوية والتخطيط والخريطة المدرسية،
* السيد ابراهيم اوبراهيم مدير مدرسة ابن سينا * السيد بنعيسى لكطيبي مدير مدرسة النخيل
* السيد كريم بايد مدير مدرسة ابن سينا
* السيد محمد القاديري عن مصلحة تاطير المؤسسات التعليمية والتوجيه
* السيد محمد زاكي والسيد سعيد بحماني مستشاريين في التخطيط التربوي
* السيد حميد المودن عن مصلحة الشؤون القانونية والتواصل والشراكة
افتتح اللقاء بكلمة السيد مولاي محمد الكريمي رئيس مصلحة تاطير المؤسسات التعليمية والتوجيه، الذي رحب بالحاضرين، شاكرا اياهم على تلبيتهم للدعوة، مشيرا الى ان هذا اللقاء ياتي في اطار تعزيز انخراط الفاعلين التربويين المباشرين وكذا السلطات الترابية والمجتمع المدني في الورش الوطني الهادف الى تحقيق الزامية التمدرس، وسعيا وراء ضمان مشاركة مختلف الفاعلين في عملية “قافلة التعبئة الاجتماعية للادماج المباشر للاطفال غير الممدرسين” من خلال المساهمة في حملات التعبئة والتحسيس، وعملية تسجيل التلاميذ وارجاع غير الملتحقين منهم، واستقطاب غير الممدرسين واعادة تسجيلهم.
بعد ذلك، تناول الكلمة السيد مروان فوزي مستشار في التخطيط التربوي، حيث قدم عرضا حول ظارهة الهدر المدرسي، جاءت محاوره كالآتي :
– تعريف الهدر المدرسي
– معطيات الهدر المدرسي بإقليم طاطا
– نسب الهدر المدرسي بجماعات إقليم طاطا
– معطيات تفصيلية :
* عدم الالتحاق
* الانقطاع
– المعدلات الإقليمية للظاهرة
– تحليل المعطيات
– الحلول المقترحة للحد من الظاهرة
بعد ذلك، تم تقديم البرمجة الزمنية لتنفيد عملية “قافلة التعبئة الاجتماعية لدعم التمدرس 2018/2019” ثم فتح باب المناقشة، حيث قاربت مختلف المداخلات ظاهرة الهدر المدرسي انطلاقا من مجموعة من النماذج الحية على مستوى المؤسسات التعليمية، مع تقديم مزيد من الحلول للحد منها بتضافر جهود كافة المتدخلين في الحقل التربوي.
2018-10-10 2018-10-10
عبد اللطيف بتبغ