نادي الرشاد يواصل “العزف” على “وتر” النتائج السلبية

متابعة_عبدالهادي فاتح

مضى نادي الرشاد البرحيلي لكرة القدم، في تحقيق النتائج السلبية والمخيبة للآمال، بعدما تلقى هزيمته الثالثة تواليا قبل قليل، في عقر داره أمام أمجاد هوارة بهدفين لهدف، لحساب الجولة الثالثة من بطولة القسم الشرفي الممتاز عصبة سوس لكرة القدم.

ووجه الضيوف ضربة قاسية للفريق البرحيلي، عندما اقتنصوا هدفًا مبكرا، أربك حسابات الرشاد، ومتاعب الفريق المحلي تزداد مع تدوين الهدف الثاني للهواريين، الأمر الذي حرك المكينات الهجومية لزملاء بنعليوات، املا في البحث عن هدف يرجع قسطا من الأريحية داخل اللاعبين، شيئ من ذلك لم يكن لينتهي الشوط الأول بتفوق فريق أمجاد هوارة نتيجة.

وبعد استئناف الشوط الثاني، غاب الفريق الضيف عن المباراة، وهو الوقت الذي كان كافياً للمخضرم ” عبدالكريم بنعليوات” لإحراز هدف تقليص النتيجة، هدف حرر اللاعبون، وكبر معه طموح انتزاع ثلاث نقاط اولى للفريق هذا الموسم، ولكن تسرع لاعبي الرشاد وسوء الحظ وبسالة حارس مرمى أمجاد هوارة، حال دون ذلك، إذ ضيع الفريق البرحيلي جملة من الفرص في شوطي المباراة.

باقي الدقائق لم تعطي أي جديد، لينهي الحكم أطوار المبارة، معلناً عن خسارة جديدة للرشاد البرحيلي بهدفين لواحد، ليتجمد رصيده، بعد 3 هزائم متثالية، صنفت النادي المحلي ضمن دائرة الشك حال نتائج السلبية والمخيبة لآمال الجماهير البرحيلية، بعد صعوده لبطولة القسم الشرفي الممتاز عصبة سوس لكرة القدم.

وعقب المباراة، اكد مدرب نادي الرشاد البرحيلي لكرة القدم، فى حديثة عقب مباراة ناديه وأمجاد هوارة، بأن الرشاد كان الطرف الأفضل في المباراة وكان يمكن أن تكون النتيجة لصالح فريقه.

وأكد نفس المتحدث، بأن نادي الرشاد البرحيلي لكرة القدم،  يعرف استقرار معنوي ومادي في ظل الجهود المبذولة من طرف المكتب المسير في سبيل دعم النادي والبحث عن السبل لتوفير كل شروط الممارسة في ظروف طبيعية والخروج بالفريق من دوامة النتائج السلبية.

2018-11-04 2018-11-04
المشرف العام