من يتحمل مسؤولية الأدخنة المنتشرة داخل مدينة طاطا؟

إستفاقت ساكنة مدينة طاطا صباح اليوم الأربعاء على واقع أدخنة كثيفة ملأت أجواءالمدينة. أدخنة نتجت حسب مصادر سوس 24، عن حريق مجهول بمكب النفاية”بوشقدة”، تسببت في إختناق العديد من الأطفال والنسوة، حيث وقفنا على شكايات مواطنين صباح اليوم عانوا من الاختناق جراء هاته الكارثة البيئية. لتنتقل عناصر الوقاية المدنية لطاطا فور توصلها بشكايات إلى عين المكان وتُخْمِد الحريق. ولاتزال إلى حدود الساعة أسباب الحريق مجهولة، خصوصا وأن الحريق سبق له إن تم إفتعاله للأكثر من مرة دون تحمل أي جهة مسؤولية إشعاله.

هذا وقد صرح سابقا المجلس البلذي لطاطا في لقاء سابق، أن حرائق الأزبال بالمكب لا دخل للمجلس بها.

ويعرف مكب نفايات “بوشقدة” تراكما للازبال، خصوصا وغياب آليات لتدويره، وعدم تعاقد المجلس مع اَي شركات متخصصة في ذلك، لتستمر معاناة ساكنة المدينة مع هاته الكارثة البيئية.

في ظل غياب أي لدور للسلطات المحلية، من المسؤول عن هاته التجاوزات؟ وهل سيفتح تحقيق للكشف عن ملابساته؟

2018-11-07 2018-11-07
المشرف العام