أمينة ابن الشيخ تراسل “الخليع” حول إقصاء الأمازيغية من “البراق”

سجّلت أمينة ابن الشيخ، رئيسة فرع المغرب للتجمع العالمي الأمازيغي، في رسالة خطية وجهتها إلى المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية، ربيع الخليع،”استمرار المكتب الوطني للسكك الحديدة في تهميش اللغة الأمازيغية وإقصائها”.

وأشارت ابن الشيخ إلى إقصاء الأمازيغية من واجهة القطار فائق السرعة “التيجيفي” الذي دشنه العاهل المغربي، الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي مانويل ماكرون قبل أيام، بين طنجة والدار البيضاء، ومن واجهات المحطات الكبرى لقطار “البراق” بكل من طنجة والرباط/ أكدال والدار البيضاء، ومن التعليمات الموجهة للمسافرين داخل القطارات ومحطاته عامة، وفي الإعلانات التي استثنيتم منها الصحف، المواقع والقنوات الأمازيغية”.

وطالبت أمينة ابن الشيخ في رسالتها الموجهة للمدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية بـ”تدارك هذا الإقصاء المجحف اتجاه هوية ولغة وثقافة المغاربة، وإعادة كتابة واجهة قطار “البراق” ومحطاته وجميع محطات القطارات في المغرب باللغة الأمازيغية وبحرفها الأصلي تيفيناع، في مساواة تامة مع اللغة العربية واستحضار الهوية واللغة والثقافة الأمازيغية في مشاريعكم مستقبلا”.

وفي ما يلي نص الرسالة:

التجمع العالمي الأمازيغي

ـ المغرب ـ الرباط في 27/11/2018

إلى السيد ربيع الخليع

المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية

الموضوع: استمرار تغييب وإقصاء الأمازيغية من مشاريعكم.

السيد المدير العام،

بداية، نهنئكم وأنفسنا بما حققه المغرب اليوم، من قفزة نوعية في مجال المنظومة السككية، آخرها إطلاق القطار فائق السرعة الذي دشنه العاهل المغربي، الملك محمد السادس والرئيس الفرنسي مانويل ماكرون قبل أيام، بين طنجة والدار البيضاء، ولا يسعنا طبعا إلا أن نشيد بهذا التقدم المهم والملموس.

إلا أننا نسجل مرة أخرى و بكل اسف استمرار مؤسستكم في تهميش اللغة الأمازيغية وإقصائهامن واجهة القطار فائق السرعة “التيجيفي” الجديد، وواجهات المحطات الكبرى لقطار “البراق” بكل من طنجة والرباط/ أكدال والدار البيضاء، ومن التعليمات الموجهة للمسافرين داخل القطارات ومحطاتهعامة، وفي الإعلانات التي استثنيتم منها الصحف، المواقع والقنوات الأمازيغية.

ونذكركم السيد المدير العام، بكل فخر أن الدستور المغربي الجديد لسنة 2011، أقر في فصله الخامس رسمية اللغة الأمازيغية إلى جانب اللغة العربية واعتبرها رصيدا مشتركا لجميع المغاربة بدون استثناء، مما يستوجب منكم تدارك هذا الإقصاء المجحف اتجاه هوية ولغة وثقافة المغاربة، وإعادة كتابة واجهة قطار “البراق” ومحطاته وجميع محطات القطارات في المغرب باللغة الأمازيغية وبحرفها الأصلي تيفيناع، في مساواة تامة مع اللغة العربية واستحضار الهوية واللغة والثقافة الأمازيغية في مشاريعكم مستقبلا.

وفي انتظار تجاوبكم، تقبلوا من فائق التقدير والاحترام

التجمع العالمي الأمازيغي

ـــ المغرب ــــ

الرئيسة أمينة ابن الشيخ

2018-12-03 2018-12-03
المشرف العام