جد مؤلم..طفل مغربي حرقته زوجة والده انتقاما منه بسبب تبوله في الفراش+صور

تناقلت العديد من الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأسبوع الجاري، مجموعة من الصور، التي تُظهر إصابة طفل بحروق في مناطق مختلفة من جسده، نتيجة تعرضه كما قيل للتعذيب على يد زوجة والده.

ووفق متداولي الصور فإن الأمر يتعلق بطفل لا يتجاوز من العمر 5 سنوات، يدعى “حمزة”، ينحدر من مدينة وجدة، أقدمت زوجة والده على تعذيبه وكيه بسبب “تبوله” في فراشه وهو نائم.

وفور تداول هذه الصور المؤلمة، تفاعل آلاف النشطاء المغاربة، حيث طالب الجميع بإطلاق حملة تضامن مع “حمزة”، معبرين عن غضبهم الشديد بسبب سقوطه ضحية التعذيب والتعنيف، داعين الجمعيات الحقوقية المدافعة عن حقوق الأطفال إلى الدخول على الخط لتقديم يد المساعدة إليه.

كلمات دليلية , ,
2019-01-08
فاطمة الزهراء شمراح