تفاصيل توقيف طالب جامعي بسبب مسدس تركي

أسدلت المحكمة الابتدائية لقلعة السراغنة الستار عن القضية التي استنفرت أمن المنطقة، و ذلك بعدما قضت بحبس متهم بحيازة سلاح ناري ثمانية أشهر و صديقه بشهر واحد حبسا نافذا.

ووفق مصادر محلية، فقد تم توقيف المتهم من طرف المصالح الأمنية للبحث معه والتحقيق في معلومات تفيد حيازته لسلاح ناري، غير أن عناصر الشرطة لم تتوصل لحد الساعة من خلال التحقيقات التي أجرتها معه طيلة فترة الحراسة النظرية التي قضاها، إلى العثور على السلاح.

في المقابل، سبق للمتهم أن قام بصورة جماعية مع بعض أصدقائه حاملا ما يشبه المسدس ومن صنع تركي ولا تنطبق عليه أوصاف الأسلحة النارية المعروفة.

و وفق نفس المصادر، فقد صرح الموقوف للضابطة القضائية ولهيئة المحكمة، بأنه كان يتوفر على ما يشبه السلاح لكنه دفنه في مكان لم يعد يتذكره.

للإشارة، فإن المتهم يتابع دراسته الجامعية بايطاليا وسبق له خلال السنة المنصرمة أن قضى حوالي ثلاثة أشهر في تركيا.

2019-01-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

المشرف العام