الحسيمة… ساكنة بني جميل تحتفل برأس السنة الأمازيغية

نظمت جمعية حلق الواد بجماعة بني جميل مسطاسة يوما احتفاليا بمناسبة رأس السنة الأمازيغية الجديدة بحضور عدد من المنتخبين عن اقليمي الحسيمة ووزان وبمشاركة عدة تعاونيات فلاحية بالمنطقة في معرض للمنتجات المحلية و ممثلين عن فعاليات المجتمع المدني بالحسيمة وساكنة الجماعة. هذا وكانت جماعة مقريصات باقليم وزان ضيف شرف هذا الملتقى الاحتفالي الذي اعتبرته رئيسة الجمعية المنظمة، السيدة فاطمة الزهراء الوزاني مناسبة للتأكيد على التشبث بالجذور والهوية الأمازيغية للمنطقة والعمل على دعم التعاونيات والفئات المنتجة بها. تميز اليوم الاحتفالي بإقامة معرض متكامل لمنتجات المنطقة بمشاركة كل من تعاونية الفجر، تعاونية بني جميل، تعاونية أجديد أوشريك ورانية الفلاحية، اضافة لإقامة حفل غذاء جماعي بالمنتجات التقليدية المهمة في حياة وعادات الأمازيغ ومشاركة عدة فرق موسيقية احياء للتراث الفني الشعبي. دور الذاكرة الشعبية في خدمة الموروث الثقافي المحلي موضوع الندوة التي أقيمت ضمن فقرات اليوم الاحتفالي بمشاركة ثلة من الأساتذة الباحثين ( الشاعر بوجمعة لكريك، المنتجة السينمائية صوفيا أغيلاس، الأستاذ محمد المرابط، …) الذين أطروا الموضوع وفق مقاربات قانونية، تاريخية ، ثقافية وفنية، كل من زاوية اختصاصه. تضمن حفل الاختتام تكريم 09 وجوه ساهمت لعقود بجهود متميزة في مجال العمل الفني والاجتماعي، يتعلق الأمر بكل من المنتجة السينمائية صوفيا أغيلاس التي سلمها درع التكريم رئيس جماعة مقريصات، قائمة المكرمين أيضا ضمت ضيوف شرف الاحتفال القادمين من اقليم وزان إضافة إلى كل من السيدة بشرى الزموري عن جمعيه توازة بمارتيل والسيدة أنيسة لهبيل عن جمعيه الأمل واد لو والسيدة وفاء البوفراحي عن جمعية بسمة الخير بالمضيق والسيدة سارة الوزاني عن جماعه سنادة. هذا ونوهت رئيسة جمعية حلق الواد في كلمة ختامية بساكنة المنطقة وممثليها، اَملة في تحقيق اضافات تعزز المشهد الفني والثقافي بتنزيل حقيقي وواقعي للأمازيغية كلغة رسمية ثانية إلى جانب اللغة العربية كما جاء في الدستور، مختتمة كلمتها بشكرها للمساهمين في انجاح هذا اليوم الاحتفالي، مؤسسات وأفرادا. جلال الغلبزوري، كاتب صحفي

2019-01-14
المشرف العام