نجلة “عبد الهادي بلخياط” تُوجه رسالة إلى الملك محمد السادس بعد الوعكة الصحية التي ألمت بوالدها

وجهت نجلة الفنان عبد الهادي بلخياط، رسالة الى الملك محمد السادس، بعد الوعكة الصحية التي ألمت بوالدها نهاية الاسبوع المنصرم، حيث أمر عاهل البلاد بنقله إلى المستشفى العسكري بالرباط من أجل تلقي العلاج . 

وكان الفنان المعتزل قد فقد وعيه حيث سقط على الأرض أثناء الوضوء، خلال حضوره جلسة دعوية في مدينة تنغير، ليتأكد بعد ذلك تعرضه لاصابة على مستوى الوجه وكسر في الأنف.

وقالت مريم بلخياط “أتقدم بالشكر الخالص لمولاي صاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله و رعاه على عنايته و رعايته و اهتمامه بصحة والدي الفنان عبد الهادي بلخياط”.

وأضافت في تدوينة فايسبوكية “تحية شكر و إمتنان لكل من سأل، لكل من إتصل، لكل من زارنا و لكل من توجه لله بالدعاء لأبي العزيز” ، مضيفة “تحية شكر لأصدقائه و محبيه في تنغير و الراشدية على وقوفهم بجانبه في اللحظات الصعبة”.

وختمت المتحدثة كلامها بتقديم الشكر للطاقم الطبي ، حيث قالت “اخيرا و ليس آخرا الشكر لكل الطاقم الطبي للمستشفى العسكري بالرباط. الحمد لله والدي بخير و يتماثل تدريجيا للشفاء.آمن الله عليكم جميعا لباس الصحة و العافية”.

هذا، ونُقل بلخياط، في بداية الامر إلى المستشفى الإقليمي لتنغير، وبعدها الى المستشفى الجهوي مولاي علي الشريف بالراشيدية ، حيث خضع للاسعافات الضرورية هناك، وتأكد عدم معاناته من نزيف داخل الجمجمة حسب التشخيص الطبي الاول،  قبل صدور تعليمات ملكية من أجل نقله إلى المستشفى العسكري قصد الاطمئنان على صحته

كلمات دليلية
2019-01-18
فاطمة الزهراء شمراح