صفعة تلقي بفتاة تحت عجلات شاحنة وتنهي حياتها في حادث مروع

في اطار متابعتها لخبر حادثة السير المروعة التي أودت بحياة فتاة صباح يومه الثلاثاء 12 مارس الجاري بحي عين ايطي بمراكش، كشفت مصادر اعلامية مطلعة أن الضحية كانت على متن دراجة نارية من نوع “سوينغ” حينما تحرّش بها شخص في الثلاثينيات من العمر قبل أن يدفعها ليسقطها أرضا وتدهسها شاحنة كانت متوجهة إلى الحي الصناعي.

و أوضحت مصادرنا، أن الفتاة المزدادة سنة 1980 والتي تقطن بحي المحاميد بمقاطعة المنارة كانت متوجهة الى مقاطعة النخيل بحثا عن عمل، قبل أن يعترض سبيلها شخص من مواليد 1987 بمدخل عين ايطي قبالة المقبرة المحادية لواد ايسيل وبدأ يتحرش بها جنسيا قبل أن يقوم بدفعها ليسقطها أرضا وسط الطريق، حيث لقيت مصرعها بعد أن سحقت شاحنة رأسها تحت عجلاتها في مشهد مروع.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عناصر الدائرة الأمنية 15 ومصلحة حوادث السير انتقلت على الفور إلى عين المكان حيث تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بابوب مراكش، فيما تم اقتياد سائق الشاحنة إلى الدائرة الأمنية للتحقيق معه.

وأكدت المصادر ذاتها، أن عناصر الأمن باشرت تحرياتها من أجل الوصول إلى المتسبب في هذه الحادثة المميتة من خلال الإستعانة بالكاميرات المتبثة في مدارة باب الخميس، وكذا الإستماع إلى افادة صاحب مقهى تعرّف على هوية المتورط.

كلمات دليلية , ,
2019-03-12 2019-03-12
المشرف العام