تيزنيت: شاب يستنفر السلطات وهذا ما قام به داخل مقر جماعة المعذر

أثار شاب عشريني امس الاربعاء حالة من الذعر والفزع وسط مقر جماعة ”المعذر الكبير” وذلك بعدما حاول مهاجمة رئيس الجماعة بواسطة سلاح أبيض، احتجاجا على عدم الاستجابة لطلب تزويد منزل والدته بالإنارة العمومية.

وحسب مصادر محلية، فالشاب العشريني استشاط غضبا وولج إلى مقر الجماعة السالفة الذكر، وفي يده سلاح أبيض ليقصد مكتب الرئيس موجها له مجموعة من التهم ودخل معه في نقاش حاد، قبل أن يستل سكينا كان بحوزته ليشهره في وجه الرئيس ليضطر للخروج ويأخذ في توجيه طعنات لنفسه و ”شرملة” أعضائه العلوية بطريقة هستيرية أمام مقر الجماعة.

وأضافت ذات المصادر، أن سبب قيام الشاب بفعلته راجع إلى اتهامه للرئيس بتجاهل طلب وجهه له قصد الترخيص بتزويد منزل والدته بالتيار الكهربائي، وهو ما نفاه الرئيس جملة وتفصيلا، مؤكدا أن مكتبه لم يرد عليه أي طلب في هذا الشأن. واستنفر الحادث مختلف مصالح الدرك الملكي والسلطات المحلية التي تدخلت، وقامت بتوقيف المعني بالأمر واقتيد نحو مقر الدرك الملكي لتعميق البحث معه في انتظار تقديمه أمام النيابة العامة المختصة.

كلمات دليلية ,
2019-03-14 2019-03-14
سكينة العالمي