البحر يلفظ جثة بشاطئ سيدي إفني يعتقد أنها لمهاجر سري ضمن 8 مفقودين

لفظ بحر سيدي إفني مساء أمس الخميس 21 مارس جثة لثلاثيني، يرجح بأن تكون لأحد المهاجرين الثمانية، الذين فقدوا إثر غرق مركب الاسبوع الماضي ، والذي راح ضحيته قرابة 20 مهاجرا سريا بشواطىء سيدي إفني.

وقد أسفرت ماساة غرق القارب، عن فقدان معظم من كانوا على متنه و نجاة آخرين ضمنهم فتاة ،ولا زال البحث جارٍ عن البقية المفقودين والذي ينحدروا جلهم من الاقاليم الصحراوية.

وتباشر إلى حدود اللحظة ،عناصر من السلطات المحلية و الوقاية المدنية و الدرك الملكي عملية البحث في عرض البحر للعثور على المفقودين والمقدر عددهم ب7 .

كلمات دليلية , ,
2019-03-22 2019-03-22
المشرف العام