خسارة المُنتخب المغربي أمام غامبيا .. الشَّك يَحْكُم

متابعة_عبدالهادي فاتح

المنتخب الوطني المغربي «الأسود» أثار القلق بشكل كبير حول المستوى الباهث الذي ظهر به وديا أمام ضيفه المنتخب الغامبي، وانهزامه بهدف دون راد، في إطار الإستعدادات لكأس أمم إفريقيا توتال 2019المقامة في مصر هذا الصيف.

المنتخب المغربي تلقى الهدف الأول بالدقيقة 27 من زمن المباراة، عن طريق موسى باروو، بعد خطأ دفاعي من مهدي بنعطية مدافع أسود الأطلس.

الشوط الأول شهد إهدار خالد بوطيب، مهاجم فريق الزمالك ومنتخب المغرب، الكثير من الفرص المحققة من أجل التسجيل.

الشوط الثاني، زج رونار بالتشكيل الإحتياطي بالكامل، ليشارك كل لاعبي القائمة بالكامل في مباراة جامبيا، استعدادًا للرهان الإفريقي.

وشهدت الدقيقة 63 إهدار عبد الرزاق حمد الله فرصة هدف محقق، عندما لعب الكرة بقدمه في القائم الأيسر لحارس جامبيا، لتتحول إلى ركلة مرمى.

هذا وينتظر أن يختتم المنتخب المغربي مبارياته الودية استعدادًا لأمم إفريقيا، يوم الأثنين المقبل، وبعدها سيسافر المغرب إلى مصر.

يشار إلى أن، المنتخب المغربي يقع في المجموعة الرابعة بكأس أمم إفريقيا، والتي تضم أيضًا كوت ديفوار وناميبيا وجنوب إفريقيا.

2019-06-12
عبد الهادي فاتح