اشتوكة أيت باها: حالة استنفار لفك لغز وفاة تلميذ بعد الانتهاء من اجتياز الامتحانات الاشهادية

دخلت عناصر الدرك الملكي لأيت اعميرة باقليم اشتوكة أيت باها في حالة حالة استنفار لفك لغز وفاة تلميذ بعد الانتهاء من اجتياز الامتحانات الاشهادية يوم أمس الاثتين.

وذكرت مصادر مطلعة، أن الهالك الذي كان يبلغ من العمر 16 سنة لفظ آخر أنفاسه، بعدما سقط مغشيا عليه بعد اجتيازه آخر مادة مبرمجة ضمن الامتحانات الإشهادية للسنة الثالثة من التعليم الثانوي الإعدادي،و أوضحت ذات المصادر، بأن الضحية خرج من الإعدادية التي يتابع فيها دراسته فور انتهائه من الامتحان ليتوجه صوب منزل أسرته، قبل أن يحس بدوران مفاجئ سقط على إثرة مغشى عليه قبل أن يفارق الحياة وسط صدمة أفراد أسرته.

هذا، ومباشرة بعد وقوع الحادث، تم نقل جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي قصد إخضاعها للتشريح الطبي.

2019-06-19 2019-06-19
سكينة العلمي