فيسبوك يحذف 102 صفحة من الإمارات والسعودية ومصر لاستهدافها دولا من بينها المغرب

أعلنت شركة “فيسبوك” يوم الخميس حذف أكثر من 450 حسابا غير موثق، وأكثر من 200 صفحة مرتبطة بالإمارات والسعودية ومصر.

وقالت الخدمة الصحفية للشركة عبر موقعها الإلكتروني: “لقد حذفنا 259 حسابا و102 صفحة وخمس مجموعات وأربعة أحداث و 17 حسابا على إنستغرام، بسبب مشاركتها في حملة منسقة لنشر معلومات كاذبة، بدأت في الإمارات ومصر، وتستهدف بلدانا في الشرق الأوسط وشمال وشرق إفريقيا، بما في ذلك ليبيا والسودان وجزر القمر وقطر وتركيا ولبنان وسوريا والأردن والمغرب”.

وأشارت “فيسبوك”، وفقا لما ذكرته “قناة روسيا اليوم” إلى أنه بالإضافة إلى الحملات التي بدأت في الإمارات ومصر، فقد كان من الممكن بشكل منفصل تحديد مشاركين ينشطون من السعودية.

وفقا للموقع، فإن تحركات الحملات الإلكترونية، وإن كانت منفصلة، فقد كانت لديها نفس الأهداف: “إنشاء شبكات حسابات تتضمن معلومات كاذبة عن انتمائهم ونشاطهم”.

وذكرت “فيسبوك” أن مسؤولي الصفحات المضللة، كتبوا في صفحاتهم في الغالب عن الموضة والحيوانات والأعمال اليدوية، لكنهم غالبا ما تطرقوا إلى مواضيع أكثر جدية، وكتبوا عن السياسات الإقليمية والانتخابات ودعم المنظمات الإرهابية من جانب قطر وتركيا وإيران، ونشروا رسوما كاريكاتورية سياسية.

وتمكنت الشركة من إقامة روابط بين حسابات مزيفة وشركتين للتسويق في مصر والإمارات، وكذلك الحكومة السعودية، مشيرة إلى أن الصفحات المحذوفة كانت متابعة من قبل ملايين المستخدمين.

وأكدت “فيسبوك” أنها قامت بتسليم الأجهزة الأمنية بيانات هذه الصفحات المضللة.

2019-08-01 2019-08-01
سكينة العلمي