الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية يتهم حكومة العثماني بالاجهاز على مجانية التعليم

قصف الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية، حكومة سعد الدين العثماني، متهما إياها بمحاولة تدمير ماتبقى من مجانية التعليم في المغرب من خلال اعتماد القانون الإطار 51-17 للتربية والتكوين.

وأوضح الاتحاد الدولي للنقابات التعليمية في رسالة وجهها إلى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني ووزير التربية الوطنية والتعليم العالي سعيد أمزازي أنه تابع عملية إنجاز قانون الإطار 51-17 للتربية والتكوين في المغرب، الذي يُقنِّن الرؤية الاستراتيجية 2015-2030، واعتبره أنه “يهدد قانون الإطار حق الشعب المغربي في تعليم عمومي مجاني وموحد وجيد، من التعليم الأولي إلى التعليم العالي (الخوصصة، التمويل، الشراكات، اللغات، البرامج، …)، عن طريق فتح قطاع التعليم لرأس المال الأجنبي والمحلي للاستثمار في هذا القطاع الحيوي.”

واعتبر الاتحاد النقابي إن خوصصة التعليم “تتناقض كليا مع مبادئ “المساواة والإنصاف وتكافؤ الفرص وعدم التمييز”؛ وهي تهدف وتسعى فقط إلى الربح المالي، وفقًا للمنطق الرأسمالي المهيمن على المستوى العالمي.”

وأضاف التنظيم النقابي: ” وفي هذه المناسبة، نود أن نعرب لكم عن بالغ قلقنا إزاء السرعة العالية لعملية خوصصة التعليم في المغرب، من مرحلة التعليم الأولي إلى التعليم العالي، وخاصة منذ سنة 2000، باسم “الشراكات عام – خاص”.

واعتبر التنظيم النقابي العالمي، في رسالته الحكومة المغربية أن القانون الإطار “لم يأخذ في الاعتبار الأوضاع المأساوية والعمل غير اللائق للعاملين في مجال التعليم كحالة المربيين والمربيات بالتعليم الأولي أو ظروف العاملين في خدمات الحراسة والتنظيف، دون أن ننسى بالطبع، وضع الفئات المختلفة لنساء ورجال التعليم بالمغرب.”

2019-08-22 2019-08-22
سكينة العلمي