حظر “هواوي” من استخدام تطبيقات “غوغل” في هواتفها القادمة

كشف عملاق البحث الأمريكي أن هواتف “هواوي” الذكية القادمة لن تُزود بتطبيقات وخدمات “غوغل”.

ويأتي هذا الإجراء بعد مرور أقل من شهر على كشف الشركة الصينية، عن نظام تشغيل خاص بها اسمه Harmony.

وأبلغت “غوغل” وكالة “رويترز” أنه بموجب القيود الأمريكية الحالية على التجارة مع “هواوي”، لا يمكن بيع الهواتف الجديدة بتطبيقات مرخصة. ويتضمن ذلك تطبيقات شائعة مثل “خرائط غوغل” أو Gmail، التي تشكل جزءا من نظام التشغيل “أندرويد”.

وتستخدم “هواوي” نظام تشغيل “أندرويد” من “غوغل”، لتشغيل مجموعة من هواتفها الذكية، ولكنها قد تضطر الآن إلى الاعتماد على HarmonyOS.

وقالت الشركة إنها عملت على تطوير نظام التشغيل مدة عامين، مع تأكيدها على أن الخيار الأول كان الاستمرار في استخدام نظام “أندرويد”.

وأدرجت الحكومة الأمريكية شركة “هواوي” في القائمة السوداء خلال شهر مايو، وسط مزاعم بأن الشركة تهدد الأمن القومي الأمريكي. وأصدرت الولايات المتحدة ترخيصا مؤقتا للشركة في وقت سابق من الصيف، وجددته مرة أخرى الأسبوع الماضي، ما سمح لـ”هواوي” بصيانة الأجهزة الحالية.

ومع ذلك، فإن هذا الإجراء لا ينطبق على المنتجات الجديدة، مثل Mate 30، على حد قول “غوغل”.

وتستطيع الشركات الأمريكية التقدم بطلب للحصول على منتجات معينة يمكن إعفاؤها من الحظر، ولكن “غوغل” لم توضح ما إذا كانت تقدمت بطلب للحصول على مثل هذه التراخيص.

وبهذا الصدد، قال متحدث باسم “هواوي”: “ستواصل الشركة استخدام نظام التشغيل OS “أندرويد”، إذا سمحت الحكومة الأمريكية بذلك. وإلا، فسنواصل تطوير نظام التشغيل ونظامنا الإيكولوجي”.

الجدير بالذكر أن Mate 30 المرتقب، سيكون أول هاتف رئيسي تصدره الشركة الصينية منذ فرض القيود

2019-08-30 2019-08-30
سكينة العلمي