عائلات تلاميذ الثانوية التقنية بتارودانت يطالبون من عامل اقليم تارودانت التدخل لصالح أبنائهم ومؤسستهم العلمية

تارودانت :أحمد الحدري

انطلق الموسم الدراسي السابع بالثانوية التقنية بتارودانت 2019/2020 ، في وضع يدعو للتأسي والألم على ما تعيشه هذه المؤسسة الوحيدة بالاقليم من أوضاع مزرية.

فمع انطلاقة العام الدراسي الجديد، بدأت معاناة التلاميذ والأساتذة والإداريين من غياب النقل العمومي والطريق المتربة المحفرة، حيث يغطي الغبار المتصاعد بفعل مرور سيارات الخواص قامات تلميذات وتلاميذ المؤسسة، خاصة في الأجواء الحارة.

آباء وأولياء تلاميذ الثانوية التقنية بتارودانت يطالبون من السيد عامل اقليم تارودانت ومن رئيس جماعة تارودانت ومن رئيس مجلس اقليم تارودانت، التدخل العاجل لتجهيز هذه المؤسسة بكل التجهيزات التعليمية الضرورية التي تفتقر إليها، والتي لازالت تعاني من غيابها منذ ست سنوات مضت على افتتاحها ، مع العمل على إصلاح وتعبيد الطريق المؤدية لهاوتوفير النقل العمومي بها، والنقل العمومي.

2019-10-09
المشرف العام