توقيف مسيرة مقهى خصصت غرفة بقبو المقهى لممارسة الرذيلة

ابتكرت مسيرة مقهى بمنطقة مولاي رشيد بالبيضاء، أسلوبا جديدا لجلب زبناء من شباب وقاصرين، إذ إلى جانب توفير الأقراص المهلوسة والمخدرات، وضعت رهن إشارتهم غرفة بالقبو لممارسة الجنس بكل حرية مقابل مبلغ مالي، وتكفلت ببيعهم عوازل طبية وأقراص منع الحمل، قبل أن تتدخل المصالح الأمنية، ليلة الجمعة الماضي، وتعتقل 20 شابا وفتاة، من بينهم المسيرة ونادلة أثناء عملية مداهمة مفاجئة، حسب ما أوردته جريدة “الصباح”،

وأردفت الجريدة ذاتها، نسبة لمصادرها، أن مسيرة المقهى والنادلة وباقي الموقوفين، أحيلوا، أول يوم الأحد الماضي، على وكيل الملك بالمحكمة الزجرية بعين السبع، بعد متابعتهم بجنح استغلال محل تجاري في القوادة والدعارة وترويج واستهلاك المخدرات والأقراص المهلوسة.

وحسب المصادر نفسها، فقد حامت شكوك حول تصرفات مشبوهة تقع داخل مقهى بشارع إدريس الحارثي بعمالة مولاي رشيد، إذ صارت قبلة لشباب وفتيات من مختلف الأعمار، فأخضعت لمراقبة أمنية، استمرت أياما، فتبين أن نادلتها تروج الأقراص المهلوسة على زبنائها، كما تم تخصيص غرفة بقبوها تحت تصرف الباحثين عن اللذة، مقابل مبلغ مالي.

2019-10-10 2019-10-10
سكينة العلمي