إصابة ممرضة بصعقة كهربائية ونقابات تستنكر الحادث

تعرضت ممرضة تعمل بقسم الاطفال بمسشتفى القرب بأولاد تايمة لصعقة كهربائية أثناء مزاولتها لعملها يوم الثلاثاء الماضي تسبب في إغمائها، ليتم نقلها على وجه السرعة لتلقي الإسعافات الضرورية.

وتؤكد المصادر المتوفرة، أن الممرضة بقيت ملقاة في المكان الذي أصيبت فيه بالصعقة الكهربائية الى حين مرور إحدى المرافقات التي وجدتها في حالة يرثى لها، وقامت بتبليغ الامر لزملائها بالمستشفى، الذين تدخلو في الحين وقاموا بنقل الممرضة لتلقي الإسعافات الأولية.

و تعود أسباب الحادث حسب بلاغ للمكتب المحلي للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الى عطب في الكهرباء بالمصلحة، قامت الممرضة في وقت سابق بتنبيه الادارة اليه لاصلاحه حتى لا تتحول المصلحة لكومة رماد، لكن الادارة لم تكلف نفسها عناء اصلاح العطب واستمر الحال عليه الى أن وقعت الممرضة ضحية لذلك.

ومن جهتها عبرت الجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل عن إستنكارها للحادث، وحملت مدير المستشفى مسؤوليته حسب الفصل 99 من القانون الداخلي للمستشفيات بخصوص حرصه على صحة العاملين و السلامة و الأمن داخل المستشفى.

و توعد المكتبان النقابيان الادارة بخوض اشكال نضالية في حالة لم تتعامل مع الحادث بالشكل المطلوب و ان لم تتدخل لحماية صحة وسلامة العاملين وتوفير الظروف الملائمة للعمل.

هذا، ولم يتسن للجريدة الاتصال بمدير المستشفى، لمعرفة رأيه فيما وقع.

2019-10-10
المشرف العام