دراسة: حوالي نصف المسلمين بفرنسا تعرضوا للتمييز لمرة على الأقل في حياتهم

كشفت نتائج استطلاع للرأي أن 42 بالمائة من المسلمين الذين يعيشون في فرنسا “تعرضوا للتمييز مرة واحدة -على الأقل- في حياتهم”.

وأظهر الاستطلاع الذي أجراه معهد أبحاث الرأي العام الفرنسي الشهير”IFOP” أن أكثر الأحيان التي تعرض فيها المسلمون للتمييز، هي نقاط تفتيش الشرطة، وأثناء التقدّم للعمل أو حين استئجار المنازل.

وأشارات النتائج أيضًا إلى أن 60 بالمائة من النساء المحجبات في فرنسا، تعرضن للتمييز مرة واحدة -على الأقل- في حياتهم، فيما تراجعت هذه النسبة إلى 44 بالمائة لدى المسلمات غير المحجبات.

كما تعرض 24 بالمائة من المسلمين للاعتداء اللفظي، فيما كانوا ضحية للاعتداء الجسدي أكثر بـ4 بالمائة من غير المسلمين، وفقًا لاستطلاع الرأي نفسه.

وواجهت 37 بالمائة من المسلمات المحجبات إساءات في فرنسا.

وخلال السنوات الـ5 الماضية، تعرض 40 بالمائة من المسلمين و17بالمائة من غير المسلمين في فرنسا، لممارسات عنصرية.

وكان مجلس الشيوخ الفرنسي قد صادق، الأسبوع الماضي، على مشروع قانون يمنع مرافقات التلاميذ خلال الرحلات المدرسية من ارتداء الحجاب

2019-11-07 2019-11-07
سكينة العلمي