الأطر الصحية لمستشفى القرب بأولادالتايمة تستنكر ظروف العمل الغير الآمنة وتحمل الإدارة مسؤولية سلامة المرضى

استنكر المكتب المحلي للجامعة الوطنية للصحة المنضوية تحت لواء الإتحاد المغربي للشغل بأولاد تايمة، واقعة يوم الخميس 24 أكتوبر 2019 داخل أسوار المستشفى المحلي بدات المدينة .

الواقعة حسب البلاغ، و الذي يتوفر الموقع على نسخة منه، أن “سيدة تعرضت داخل المركب الجراحي لمضاعفات تطلبت نقلها على وجه السرعة تحت التنفس الاصطناعي إلى قسم الإنعاش بالمستشفى الجهوي بأكادير؛ وهو ما تم إخبار المدير به على الساعة 16و30 دقيقة لتوفير ظروف آمنة، غير أن تدخل السيد مدير المستشفى كان دون المستوى المطلوب، ولولا الألطاف الإلهية؛ ويقظة الطاقم الطبي والتمريضي ومساعدة أطر جماعة أولاد تايمة لكنا أمام فصول متابعة جنائية جديدة ضد موظفي وزارة الصحة”.

هاذا وسجل المكتب المحلي لذات النقابة،” غياب رؤية استراتيجية للتدبير و عدم تجديد مجلسي الأطباء والممرضين ولجنة المؤسسة الاستشفائية لاستشراف مثل هذه المشاكل ومناقشتها”، بالإظافة الى” عدم وجود مخطط استشفائي لمواجهة الكوارث والحالات المستعجلة ناهيك عن غياب اجتماعات دورية موضوعاتية، ومناسباتية تنسيقية لمواجهة الظروف العادية والطارئة”.

دات البلاغ شجب” غياب تنسيق السيد المدير مع رؤساء الجماعات فيما يخص سيارات الإسعاف التي تساعد المستشفى، حيث تفتقد لأبسط وسائل الإنعاش الطبي، ويتكرر معها مشكلا الأكسيجين وأداء المحروقات من طرف المواطنين، في وقت تكون فيه أرواح المرضى معلقة بين السماء والأرض” و توريط أطباء المستعجلات في الاتصال بسيارات الإسعاف؛ وتوريط السائقين وتقنيي الإسعاف في مشكل أداء المحروقات، ونقل عدة مرضى في نفس سيارة الإسعاف؛ في حين أن توفير الظروف الآمنة للنقل الصحي اختصاص أصيل لمدير المستشفى أو من يمثله (المادة 47 من النظام الداخلي للمستشفيات).”

ذات المكتب المحلي ،انتقد” عدم اتخاذ المدير لأي إجراء لضمان التنسيق في النقل الصحي بين مستشفى أولاد تايمة ومستشفى المختار السوسي بتارودانت؛ حيث ان المرضى مازال يتم توجيهم دون تنسيق هاتفي مسبق. (ولولا الألطاف الالهية ليلة 24 غشت 2019 لوقعت الكارثة: مريض تم توجيهه من أولاد تايمة إلى تارودانت تحت التنفس الاصطناعي اليدوي بعد ذلك تم توجيهه مباشرة إلى اكادير بسبب غياب التنسيق)، “بالإظافة الى الغياب الدائم لمدير المستشفى خارج أوقات العمل العادية ومحاولة إدارته للمستشفى من مدينة أكادير؛ رغم أن أول مادة في النظام الداخلي للمستشفيات تنص على أن المدير يخصص كامل وقته لإدارة وتدبير المستشفى ورغم عدم وجود لائحة للمداومة الإدارية، ورغم خطورة الحالات التي يستقبله

2019-11-07 2019-11-07
عبد الهادي فاتح