اشتوكة أيت باها.. وفاة مأساوية لرجل ثمانيني حولت النيران جسده إلى جثة متفحمة

توفي اليوم الأحد، رجل في التمانينات من عمره بعد أن حولت النيران جسده إلى جثة متفحمة، وذلك في منزله بدوار “الخربة إداومنو“، التابع للجماعة الترابية إمي امقورن، ضواحي اشتوكة آيت باها.

وحسب مصادر محلية، فقد اشتعلت النيران بكوخ الهالك الذي يعيش وحيدا، ولم يستطع الهروب لأن أسنة اللهب حاصرته من كل اتجاه.

جدير بالذكر، أن عناصر الدرك حلت بعين المكان لفتح تحقيق في النازلة، فيما تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات

2019-11-18 2019-11-18
سكينة العلمي