الجيش الجزائري يستعين بالحافلات لنقل “متظاهرين” إلى الساحات العامة مجانا

شهدت شوارع العاصمة الجزائر وأبرز ساحاتها منذ ساعات الصباح الباكر من يومه السبت، تعزيزات أمنية مشدّدة، خصوصًا على مستوى ساحة أول ماي، إثر تدفق أفواج من المتظاهرين المحتجين على الانتخابات الرئاسية.

وأوضح موقع “TSA عربي” أن الساحة المذكورة عرفت وصول حافلات تابعة لوزارتي التضامن الوطني والأسرة والداخلية والجماعات المحلية تكفلت بنقل المتظاهرين مجانًا، حيث مقر الاتحاد العام للعمال الجزائريين.

بالمقابل، عزّزت قوات الأمن من تواجدها، يضيف ذات المصدر، في الساحات العامة بالعاصمة وظلت مروحية “هليكوبتر” تحلق فوق سمائها، وسط ترديدد المشاركين المتظاهرين الرافضين لتنظيم الانتخابات الرئاسية المقبلة، إذ تجمع المئات للتعبير عن استهجانهم من مسيرة الداعمين لرئاسيات 12 دجنبر، مرددين “مكاش انتخابات مع العصابات” و”في العاصمة مكاش الكاشير” في إشارة منهم إلى أن المشاركين في هذه المسيرة تم “شراء ذممهم”.

2019-11-30 2019-11-30
سكينة العلمي