ارتفاع عدد ضحايا انقلاب حافلة بوادي أمليل إلى ثمانية قتلى و21 مصابا

اهتزت منطقة واد أمليل، عشية يومه الأحد فاتح دجنبر، على وقع فاجعة حادثة سير خطيرة إثر انقلاب حافلة للنقل “تماسينت”، كانت قادمة من مدينة بركان ومتجهة نحو فاس بالقرب من تازة.

وأوضحت مصادر مطلعة أن حادث انقلاب الحافلة يعود إلى انزلاقها بسبب الأمطار، وأن الحصيلة الأولية أسفرت عن ثمانية قتلى، وإصابة 21 راكبا بجروح متفاوتة الخطورة.

وأضافت ذات المصادر، أن سيارة من الوزن الخفيف هي السبب الرئيسي في هذه الحادثة الخطيرة إذ أن الحافلة هوت من فوق الطريق السيار إلى طرف الوادي

2019-12-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سكينة العلمي