بعد أيام من اختفائها.. العثور على عشرينية جثة هامدة بالجديدة

عٌثِر مساء أمس السبت 30 نونبر، على شابة في العشرينيات من العمر وهي جثة هامدة داخل منزل تقطنه على سبيل الكراء بحي سيدي الضاوي بمدينة الجديدة.

و وفق مصادر، فإن الفتاة التي تبلغ من العمر نحو 23 عاما، كانت قد قدمت من مدينة خريبكة قبل نحو شهرين، واشتغلت بإحدى المطاعم بعد أن اكترت منزلا للسكنى بالحي المذكور، غير أن اختفت في الأيام الأخيرة في ظروف غامضة، ما دفع بصديقاتها وجيرانها إلى ربط الإتصال بأسرتها ومصالح الأمن التي انتقلت إلى عين المكان وقامت بفتح البيت لتعثر على الفتاة ميتة.

وقد تم نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة بتعليمات من النيابة العامة من أجل إخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة، علما أن مصادر مقربة أكدت أن الراحلة كانت تعاني قيد حياتها من أزمة صحية وكانت تتابع العلاج عند أحد الأطباء

2019-12-02 2019-12-02
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)

سكينة العلمي