بعد طول انتظار …المغاربة المحرومون من الإنجاب الطبيعي يتلقون خبرا مفرحا

بعد سنوات من الإقصاء واللامبالاة التي طالتهم، تنفس الآلاف من الأزواج المغاربة الذين يعانون من ضعف الخصوبة أو مشاكل في الإنجاب الخبر الذي طالما انتظروه والمتمثل في دخول مجموعة من الأدوية ضمن لائحة الأدوية التي تعوض تكاليفها صناديق التغطية الصحية.

وحسب رئيسة قسم المعايير الطبية والتقنية بالوكالة الوطنية للتأمين الصحي، فقد تمت المصادقة رسميا على 8 أنواع من أدوية الخصوبة الباهضة الثمن، والتي تدخل ضمن العلاجات الخاصة بالمساعدة الطبية على الإنجاب.

ويعتبر هذا القرار التاريخي خطوة أولى في طريق مساعدة المصابين بصعوبات الإنجاب على التمتع بحقهم في التغطية الصحية عن النفقات العلاجية والدوائية والتشخيصية.

ويقدر عدد الأزواج المغاربة الذين يعانون من صعوبات في الإنجاب بأكثر من 800 ألف زوج، حيث تبلغ كلفة عملية التخصيب الاصطناعي أو أطفال الأنابيب ما يزيد عن 4 ملايين ونصف المليون سنتيم، وهو مبلغ لا يستطيع جل “المرضى” توفيره في غياب التغطية الصحية .

2019-12-02 2019-12-02
سكينة العلمي