بعد انتقادهن في مواقع التواصل الاجتماعي… السلطات تدخل على الخط و تقرر معاقبة “يوتوبرز” الروتينات اليومية

بعد امتعاض شريحة واسعة من رواد التواصل الاجتماعي على “روتيني اليومي” التي تقدمه مجموعة من النساء عن حياتهم الشخصية، على قناة اليوتوب، والذي تطور في الآونة الكبيرة بشكل كبير، وساهم في نشر التفاهة وإغراء المشاهد بشتى الطرق حتى وصل إلى إباحة النساء لأجسادهم من عقر دارهم للمشاهد بهدف جني متتبعين كثر وبالتالي الحصول على مبالغ مالية مهمة.

قرر مكتب الصرف،متابعة نساء اليوتوب،وذلك بتصريح بمداخلهم المالية على “اليوتيوب”،داخل أجل شهر واحد.

وفي هذا الاطار، أطلق نشطاء ، حملة لمقاطعة قنوات اليوتوب التي تتناول الروتينات اليومية لربات البيوت مع أزواجهم وأبنائهم. في انتظار وضع حد لهذه المهزلة التي لا تضيف لحياة الانسان غير البلادة والتخلف

2019-12-02 2019-12-02
سكينة العلمي