حوادثسلايدر

مؤثر… تلميذ في عمر الزهور يضع حدا لحياته شنقا

عاد شبح الانتحار ليطل من جديد على شفشاون، وذلك بعدما اهتز دوار “بومدور” يوم أمس الإثنين على وقع انتحار تلميذ يبلغ من العمر 15 سنة، إثر إقدامه على تعليق نفسه بواسطة حبل سميك لجذع شجرة بالقرب من منزل أسرته في ظروف غامضة.

 

وأكد مصدر مطلع، أن الهالك استغل غياب أفراد أسرته عن المنزل ليقوم بتثبيت حبل سميك لجدع شجرة قريبة من مقر سكناه، ولفه حول عنقه، واضعا بذلك حدا لحياته.

وأضاف المصدر ذاته، أن الهالك البالغ من العمر 15 سنة عثر عليه من طرف أحد أفراد أسرته الذي وجده جثة هامدة معلقا بالشجرة، ليسقط على الأرض مغمى عليه من شدة هول الفاجعة.

هذا وفور إشعارها بالواقعة انتقلت إلى عين المكان السلطة المحلية وعناصر الدرك الملكي وسيارة الإسعاف التابعة للجماعة، وتمت معاينة الجثة من قبل الطبيب الشرعي قبل أن يتقرر نقلها صوب مستودع الأموات لإخضاعها للتشريح الطبي لمعرفة سبب الوفاة، فيما فتح تحقيق دقيق لمعرفة حيثيات وملابسات وظروف الانتحار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى