فوضى عارمة في تسعيرة النقل بأولاد تايمة أبطالها أصحاب سيارات الأجرة الصغيرة

تصاعدت موجة من الاحتجاجات في صفوف عدد من المواطنين بالأحياء التابعة لمقاطعة حي الشراردة بأولاد تايمة وذلك بسبب ما وصفوه بالفوضى العارمة التي تشهدها أسعار التنقل عبر سيارات الأجرة الصغيرة.

وضعية دفعت عددا من جمعيات المجتمع المدني بأحياء أولاد فحل والحديب والشراردة والهدى (فوق السوق) إلى توقيع عريضة استنكارية موجهة إلى عامل إقليم تارودانت يلتمسون من خلالها التدخل ورفع الضرر الذي لحق الساكنة جراء الممارسات التي يقوم بها أصحاب الطاكسيات الصغيرة والمتمثلة في الزيادة في تسعيرة النقل من مركز المدينة قرب السوق البلدي إلى الأحياء المذكورة والتي تتراوح بين 15 درهم و20 درهم حسب نص البيان، الأمر الذي اعتبروه متنافيا مع القرار العاملي الصادر في هذا الشأن، ويضرب مبدأ المساواة بين سكان وأحياء المدينة.

وفي نفس السياق أفادت بعض المصادر أن عددا من مهنيي سيارات الأجرة الصغيرة بأولاد تايمة، يعمدون إلى الزيادة في أسعار التنقل في غياب أية تدابير رقابية، حيث وصلت الزيادة إلى الضعف خصوصا في الخط الرابط بين مركز المدينة والأحياء التابعة لمقاطعة الشراردة، وذلك في صمت تام من طرف المصالح المختصة، التي أصبحت تغض الطرف عن هذا الموضوع لأسباب مجهولة، مما فتح المجال لبعض مهنيي سيارات الأجرة لسن زيادات عشوائية خارج إطار القانون.

إدريس لكبيش

2019-12-10 2019-12-10
المشرف العام