إجلاء آلاف السكان من منازلهم بسبب أربع قنابل تعود للحرب العالمية بألمانيا

حالة استثنائية تعيشها مدينة دورتموند الألمانية، بسبب الاشتباه في وجود أربعة قنابل تعود للحرب العالمية الثانية.

وأجلت السلطات أمس الأحد 12 يناير 2020، آلاف السكان عن منازلهم، كما تم إغلاق محطة القطارات الرئيسية بشكل جزئي.

وفي حال تأكدت الشكوك، فسيتم إبطال مفعول القنابل، ووقف العمل تماما بمحطة القطارات الرئيسية وتحويل مسار القطارات التي تمر عبرها.

وبدأت السلطات بعملية إجلاء السكان في منطقة مزدحمة بمركز المدينة.

ووفقا لبيانات السلطات، فإن عملية الإجلاء تشمل نحو 14 ألف شخص.

وتقع المناطق التي يشتبه في وجود القنابل بها، بالقرب من مستشفيين إثنين، حيث تم إجلاء المرضى عنهما ونقلهم إلى مستفيات أخرى، وفقا لتقرير موقع “إن تي في” الإخباري.

أما بالنسبة للمرضى الذين لا تسمح لهم حالتهم بمغادرة المستشفى، فتم نقلهم لأماكن آمنة داخل المبنى نفسه، بإشراف من خبراء المفرقعات، وفقا لتصريحات متحدث باسم المدينة لمحطة “فيه.ديه.إر”.

وعبر موقع “تويتر” أعلنت السلطات عن التطورات أولا بأول، وأوضحت أن طائرات مروحية حلقت فوق المدينة للتأكد من إتمام عمليات إخلاء المباني

2020-01-13 2020-01-13
سكينة العلمي